لاجئون فلسطينيون في مخيمات لبنان يهبّون للتبرع بالدم لضحايا انفجار بيروت

مشاركة
حملة فلسطينية للتبرع بالدعم لضحايا بيروت حملة فلسطينية للتبرع بالدعم لضحايا بيروت
بيروت_دار الحياة 07:29 م، 08 اغسطس 2020

سارع عشرات اللاجئونالفلسطينيون وجمعيات ومؤسسات ناشطة في لبنان، إلى المشاركة بحملة عاجلة لمساعدة أشقائهم اللبنانيين المتضررين من كارثة انفجار مرفأ بيروت، الذي خلّف آلاف الجرحى، وأكثر من 154 قتيل.

ومنذ اللحظة الأولى لإعلان بيروت منطقة منكوبة وتوارد الأخبار عن العدد الكبير للجرحى والضحايا، هب اللاجئون في المخيمات إلى نجدة المصابين عبر توجههم للمستشفيات للتبرع بالدم أو تحريك سيارات الإطفاء التابعة للدفاع المدني في المخيمات الفلسطينية للعمل على إخماد الحرائق.

وأعلن الدفاع المدني الفلسطيني وضع جميع إمكاناته وطواقمه تحت تصرف الحكومة اللبنانية للتعامل مع آثار الانفجار الضخم في بيروت.

وأشار الدفاع المدني في بيان صحفي، إلى أنه خصص 350 متطوعًا من عناصره المتواجدين في مخيمات اللاجئين في برج الشمالي، وشاتيلا، وبرج البراجنة، وعين الحلوة تحت تصرف الحكومة اللبنانية لمساندة السلطات اللبنانية.

وتزامن مع ذلك، إعلان جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية في لبنان تسخير كافة مستشفياتها وطواقمها الطبية لتلبية احتياجات المصابين هناك.

وكان مجلس علماء فلسطين في لبنان دعا اللاجئين الفلسطينيين إلى سرعة التبرع بالدم لإنقاذ المصابين من الانفجار. كذلك دعا طواقم الدفاع المدني الفلسطيني إلى المشاركة بعمليات الانقاذ، وإلى المهندسين والاطباء الفلسطينيين والممرضين تقديم كل المساعدات.

وتقدر أعداد اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بنحو نصف مليون لاجئ مسجلين لدى وكالة "الأونروا" والمديرية العامة للشؤون السياسية واللاجئين في وزارة الداخلية اللبنانية.