نحو عشرة آلاف حاج فقط

ما السر والابتكار السعودي الذي أدى لنجاح موسم الحج بدون "كورونا"؟

مشاركة
الحج الحج
07:29 م، 03 اغسطس 2020

انتهى موسم الحج لهذا العام 1441 بنجاح كبير، على الرغم من انتشار فيروس كورونا، إلا أن وزارة الحج والعمرة السعودية كشفت عن ابتكار جديد كان هو السبب في انجاح موسم الحج.

وأوضحت الوزارة بأنها قامت بتوزيع ملابس إحرام بتقنية "النانو" خلال موسم الحج الاستثنائي لهذا العام، لافتة إلى أن هذه الملابس من ابتكار مواطن يدعى حمد اليامي، وهدفها الحفاظ على سلامة الحجيج ودعم الإجراءات الاحترازية والوقائية من فيروس كورونا.

اقرأ ايضا: الديوان الملكي السعودي يعلن وفاة أمير من دون كشف الأسباب

وأشارت إلى  أن استخدام  ملابس الإحرام هذه، جاء بهدف دعم المبتكرين السعوديين، ودعم الصناعات الوطنية المتقدمة، مضيفة "أن الإحرام لديه العديد من المميزات منها أنه يمنع تكاثر البكتريا في الإحرام".

وقد أنهى حجاج بيت الله الحرام مناسكهم بعد إتمامهم طواف الوداع في اليوم الثاني عشر من ذي الحجة، ثاني أيام التشريق، الأحد، وأدوا صلاة العشاء في الحرم المكي.

وأدى الحجاج أمس الأحد طواف الوداع في مكة المكرمة ، مع إلتزامهم  على المسارات التي تحافظ على التباعد الاجتماعي، والإجراءات الوقائية الأخرى، لمواجهة فيروس كورونا.

وذكرت السلطات الصحية السعودية أنه لم يتم تسجيل أي إصابات بفيروس كورونا (كوفيد_18) في صفوف الحجاج.

وأفادت بأن الحجاج السعوديين و المقيمين، سيخضعون لحجر صحي إلزامي بعد انتهاء المناسك.

وأدى نحو عشرة آلاف حاج فقط من 160 دولة الفريضة هذا العام، مقارنة بـ2٫5 مليون شخص شاركوا في حج العام الماضي.

وأتم الحجاج الذين وضعوا كمامات، رمي الجمرات الثلاث في منى قرب مكة في اليوم الأخير من الحج، وفق ما أفادت وسائل إعلام سعودية رسمية.

وبدلا من جمع الحصى بأنفسهم كما جرت العادة في السنوات السابقة، قدّمت لهم السلطات حصوات معقّمة داخل أكياس في إطار إجراءات منع تفشي كوفيد-19.

اقرأ ايضا: عبارات جميلة عن اليوم الوطني السعودي الـ 90 باللغة العربية والانجليزية

وعاد الحجاج لاحقا اليوم  إلى المسجد الحرام في مكة لأداء طواف الوداع، وتعيّن على الحجاج هذا العام  الإلتزام بإبقاء مسافة محددة بإشارات على الأرض في محيط الكعبة.