شكري: مفاوضات سد النهضة مع إثيوبيا لم تأت بنتيجة

مشاركة
سامح شكري سامح شكري
القاهرة_دار الحياة 11:25 م، 13 يوليو 2020

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن مفاوضات سد النهضة الإثيوبي لم تحرز أي تقدم يذكر حتى الآن، مشيراً إلى أن الأمر متعلق بالتوصل إلى اتفاق بين دول المصب "مصر السودان إثيوبيا" وليس الاقتراب من اتفاق.

وأوضح شكري، خلال مداخلة هاتفية على قناة "دي إم سي" مساء اليوم الاثنين، أن الاتحاد الأفريقي سيعقد اجتماعا من أجل تحديد الخطوات المقبلة بشأن سد النهضة، مشيراً إلى أن مصر تسير وفق ما صدر عن اجتماع مكتب الاتحاد، وأن الدولة المصرية تتوقع من كافة الأطراف احترام هذه التعهدات.

في السياق ذاته، أصدرت وزارة الري والموارد المائية، مساء اليوم الاثنين، بيان جاء فيه: "أُختتمت اليوم 13 يوليو 2020 المحادثات الخاصة بسد النهضة الأثيوبي التي استمرت على مدار 11 يوما برعاية الاتحاد الإفريقي وبحضور السادة وزراء المياه من الدول الثلاث وممثلي الدول والمراقبين بهدف التباحث حول اتفاق ملء وتشغيل سد النهضة".

وأضاف البيان أنه "عُقدت اليوم اجتماعات للجان الفنية والقانونية من الدول الثلاث بغرض الوصول إلى تفاهمات بشأن النقاط العالقة في المسارين، وتلى ذلك اجتماع  لوزراء المياه تم خلاله استعراض مناقشات اللجان الفنية والقانونية والتي عكست استمرار الخلافات حول القضايا الرئيسية بشأن قواعد ملء وتشغيل سد النهضة».

اقرأ ايضا: مصر تُعقب على تصرف إثيوبيا أحادي الجانب بخصوص "سد النهضة"

واختتم البيان: «فى نهاية الاجتماع اتفق الوزراء على قيام كل دولة برفع تقريرها النهائي عن مسار المفاوضات غداً إلى دولة جنوب إفريقيا بوصفها الرئيس الحالي للاتحاد الإفريقي تمهيداً لعقد القمه الأفريقية المصغرة ".