رئيس وزراء مصر:الإغلاق الكامل لم يساهم في التعافي من كورونا

مشاركة
رئيس وزراء مصر مصطفى مدبولي رئيس وزراء مصر مصطفى مدبولي
القاهرة - دار الحياة 01:08 م، 12 يوليو 2020

قال رئيس وزراء مصر مصطفى مدبولي، إن الإغلاق الكامل لم يساهم في التعافي من فيروس كورونا المستجد، لافتاً إلى أن مصر سعت للتوازن بين التعامل مع أزمة كورونا والحفاظ على الاقتصاد، الذي لم يتوقف عن الدوران.

وكانت مصر أنهت حظر التجول وأعادت غالبية القطاعات إلى العمل في مطلع الشهر الجاري، علماً بأنها سجلت أكثر من 80 ألف حالة إصابة بالفيروس.

اقرأ ايضا: الصحة المصرية تعلن عن حصيلة جديدة من وفيات وإصابات كورونا

وقال مدبولي، خلال افتتاح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الأحد مشروعات قومية بحضور قيادات الدولة:" إن مصر تعاملت مع أزمة فيروس كورونا بنهج مختلف"، مشددا على أنه منذ بدء تفشى وباء كورونا، كان هناك وعي بأن دولة بحجم مصر يتجاوز سكانها 100 مليون نسمة ونسبة كبيرة منهم تعتمد على العمالة اليومية والعمل البسيط والموسمي، لا يمكن إغلاقها بشكل كامل.

وأضاف: "كان نهج الدولة من بداية الأزمة عدم الغلق التام، حيث نعمل على محورين من خلال الحفاظ على صحة المواطنين، وفى نفس الوقت الحرص على الأسر وملايين المواطنين الذين يعملون بطريقة بسيطة، لعدم توقف عجلة الاقتصاد".

وأشار إلى أن توجيهات الرئيس  السيسي بضخ 100 مليار جنيه مصر (الدولار يساوي نحو 16 جنيها) إضافية لتمويل خطة التعامل مع أزمة كورونا، التي هدفت إلى توفير أكبر قدر من الخدمات للمواطن المصري البسيط لمواجهة الجائحة.

اقرأ ايضا: تراجع عدد الإصابات والوفيات اليومية بفيروس كورونا في مصر

وأوضح أن المؤسسات الدولية توقعت أن يكون الاقتصاد المصري من أقل الدول تأثرا بالجائحة، متوقعا أن تحقق مصر نسب نمو "إيجابية" لا تقل عن 3.8 %.