الشاباك يتهم حزب الله بتجنيد مواطنين بالداخل الفلسطيني المحتل لصالحه

مشاركة
صورة تعبيرية صورة تعبيرية
تل أبيب_دار الحياة 08:09 م، 30 يونيو 2020

كشف جهاز الشاباك الإسرائيلي اليوم الثلاثاء، عن إحباطه مخطط لحزب الله اللبناني لتجنيد مواطنين بالداخل الفلسطيني المحتل .

وقال الشاباك في بيان له: أنه تم اعتقال مواطنتين عربيتين من سكان بلدة مجد الكروم في الثاني من يونيو الجاري، للاشتباه بمحاولة تجنيدهما من قبل "حزب الله".

وأضاف البيان:  أن الموقوفتين التقتا في تركيا بديسمبر 2019 بمواطنة إسرائيلية أخرى تدعى "بيروت حمود" المقيمة حالياً في لبنان مع زوجها "بلال بيزاري" وتعمل لدى جريدة "الأخبار" المقربة من الحزب .

ووجه البيان تهم للمرأة وزوجها بالعمل على تجنيد مواطنين عرب في الداخل المحتل لصالح حزب الله، لافتا إلى أن "الشاباك" سبق أن حقق مع المواطنة بيروت عام 2013، بعد الاشتباه بتخابرها لصالح "حزب الله" وعقد لقاءات مع عناصر له في المغرب وتونس.

وأكد البيان، أن الموقوفتين المشتبه فيهما تم إطلاق سراحهما في ظروف مقيدة، في حين اتصل أحد ضباط الشاباك الإسرائيلي ببلال في لبنان محذرا إياه من أن جهاز الأمن العام يعرف عن أنشطته وزوجته رغم الغطاء الصحفي الذي يتظاهران به، مطالبا إياهما بالكف عن محاولات تجنيد الإسرائيليين.