فرنسا مهددة إسرائيل: ضم أجزاء من الضفة الغربية لا يمكن أن يبقى دون رد

مشاركة
العلم الفرنسي العلم الفرنسي
باريس-دار الحياة 11:25 ص، 27 مايو 2020

دعت فرنسا إسرائيل مجدداً للعدول عن خططها العنصرية لضم أجزاء كبيرة من الضفة الغربية، مؤكدة أن تلك الخطط يجب أن تواجه بالرد.

وطالب وزير الخارجية الفرنسي "جان إيف لودريان" في كلمة له أمام البرلمان الفرنسي أمس الثلاثاء الحكومة الإسرائيلية للتوقف عن أي خطوة أحادية الجانب بما يتعلق بضم الأراضي، مشيراً أن تلك الخطوات لا يمكن أن تبقي دون رد".

اقرأ ايضا: جونسون يناشد إسرائيل بالتراجع عن قرار ضم مستوطنات الضفة الغربية

 وفي ذات السياق ،قال النائب الشيوعي في البرلمان الفرنسي " جان بول لوكوك":" فلنكف عن أن نكون أقوياء ضد الضعفاء وضعفاء ضد الأقوياء، لقد نددتم (بمشروع الضم) بالكلام، حان الوقت للانتقال إلى الأفعال".

كما طالب النائب لوكوك إلى سرعة الاعتراف بالدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، مقترحاً تعليق اتفاق الشراكة بين إسرائيل والاتحاد الأوروبي وعدم استيراد منتجات المستوطنات الإسرائيلية، وكذلك تعليق الاتفاقات المعلنة بين باريس وتل أبيب في مجال الدفاع.

اقرأ ايضا: إثيوبيا لمجلس الأمن: استخدامنا للنيل الأزرق لا يمكن أن يخضع لإذن السودان ومصر

الجدير بالذكر، أن إسرائيل قررت ضم المستوطنات الكبرى في الضفة الغربية والأغوار إليها، لتصبح جزءاً من حدودها الشرقية مع الأردن.