اشتية: فلسطين والعالم أجمع أمام لحظة تاريخية في مواجهة مخططات الضم الإسرائيلية

مشاركة
محمد اشتية محمد اشتية
رام الله-دار الحياة 11:45 ص، 19 مايو 2020

ذكر رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية، إن القيادة الفلسطينية ومعها العالم أجمع  أمام لحظة حقيقية في مواجهة مخططات الضم الإسرائيلية، وتشريع الضم في البرلمان " الكنيست الإسرائيلي" لا يعطي أي أحقية له.

 وقال اشتية خلال كلمة له في ندوة للجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف:" علينا ألا ننتظر تنفيذ مخططات الضم الإسرائيلي، وعلى المجتمع الدولي اتخاذ اجراءات عملية لمواجهته من خلال الاعتراف بالدولة الفلسطينية كاملة السيادة على حدود 1967وعاصمتها القدس  وفرض عقوبات على إسرائيل ".

اقرأ ايضا: فصائل فلسطينية تجدد رفضها لمشروع الضم "الإسرائيلي" وتدعو لموقف عربي موحد

وأكد على أن القيادة الفلسطينية لن تشكل لجان لمناقشة الخطوة الإسرائيلية، وإنما ستصدر قرارات لمواجهة مخططات الضم، مشدداً على أن إسرائيل خرقت كافة الاتفاقيات الدولية الموقعة.

وأوضح أن السلطة الفلسطينية جاءت نتيجة كفاحات ونضالات وتضحيات أبناء شعبنا الفلسطيني وليست هبة أو هدية من أحد، ولن نسمح لإسرائيل بهدمها أو سرقتها، فنحن نريد الانتقال من سلطة الحكم الذاتي إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة كاملة السيادة على حدود الرابع من حزيران من العام 1967 وعاصمتها القدس.

اقرأ ايضا: المالكي: لن تكون هناك لقاءات مع أي مسؤول إسرائيلي قبل الغاء مشروع الضم