وزير الخارجية الأثيوبي يطمئن شركاء دول نهر النيل بشأن أهداف سد النهضة

مشاركة
وزير الخارجية الأثيوبي وزير الخارجية الأثيوبي
وكالات-دار الحياة 10:26 ص، 04 ابريل 2020

قال وزير الخارجية الأثيوبي "غدو أندرجاتشاو"، أن بلاده لن تلحق الأذى والخوف بمصالح الشعوب التي تعيش على نهر النيل.

وأضاف أندرجاتشاو:"أن أديس أبابا تدرك المخاوف لدى الفلاح المصري من إنشاء سد النهضة، وعليه أن يتأكد أن الشعب الأثيوبي وحكومته لا يمكن أن يلحقان الضرر به".

اقرأ ايضا: أثيوبيا تتحدى مصر: لن نقبل بالمطلق بحقوق مصر التاريخية في مياه نهر النيل

وأوضح أندرجاتشاو أن سد النهضة سيكون مشروعاً للتعاون والتنمية والإزدهار مع مصر والسودان والمنطقة ككل، ولن يكون مشروعاً لخلق الصراعات والنزاعات.

وأفاد:" ندرك أن نهر النيل يمثل عصب الحياة لشعوب دول المصب، وبالتالي لا نريد إلحاق الضرر والأذى بمصر والسودان على الإطلاق ".

وتابع:" نهر النيل تجري فيه كميات كبيرة وضخمة تفيض عن حاجة دول المصب، لذلك سيتم احتجاز كمية من المياه خلال موسم الأمطار الغزيرة لإنتاج الكهرباء، ثم تمرير المياه وعودتها إلى دول المصب".

وشدد وزير الخارجية الأثيوبي على أن نهر النيل مورد مشترك للدول الثلاثة، ويجب أن يكون اتفاق على الاستخدام العادل والأمثل في المستقبل.

وأردف أندرجاتشاو:" أن أثيوبيا تعمل بحرص للمحافظة على مصالح السودان ومصر من نهر النيل، ولا يمكن أن نلحق الضرر بمصالحهما".

وأعلن أن أديس أبابا تعد في الوقت الحالي وثيقة حول سد النهضة ستجعل موقفنا أكثر شفافية ووضوحاً في المفاوضات مع السودان ومصر، وسيتم مناقشتها مع أصحاب المصلحة الأثيوبيين بهدف تعزيزها وتكون أكثر شفافية للقيادة في مصر".

وقال أندرجاتشاو:" توصلنا مع القيادة المصرية للعديد من نقاط الاتفاق، ونؤمن بأهمية مواصلة المفاوضات لحل القضايا العالقة في عملية التشغيل والملء لسد النهضة".

* المصدر:" العين الإخبارية".

اقرأ ايضا: مع بداية تخفيف إجراءات كورونا.. دول عربية تعلن تسجيلها إصابات جديدة وحالات وفاة بكورونا