بيل غيتس يضع خطة علمية ناجعة من ثلاث خطوات للتخلص من فيروس كورونا

مشاركة
بيل غيتس بيل غيتس
دار الحياة - واشنطن 12:04 ص، 04 ابريل 2020

لم تمضِ شهور على تنبأ مؤسس شركة مايكروسوفت الملياردير بيل غيتس بظهور فيروس قاتل في أسواق الصين، قبل انتقاله بسرعة إلى مختلف بقاع العالم، ويقدم الآن غيتس خطة سحرية لمواجهة فيروس كورونا (covid_19) في الولايات المتحدة الامريكية وجميع دول العالم.

ويرى الملياردير بيل غيتس في مقالٍ له في صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أنه يمكن القضاء على فيروس كورونا من خلال خطوات ثلاثة، الأولى (الإغلاق الكامل)، و(أولويات الفحص)، و(تضافر جهود تطوير لقاحات).

اقرأ ايضا: مصدر مصري : سنتخذ خطوات مهمة في حال أقدمت إسرائيل على ضم الضفة

وقال: "بلا شك، أضاعت الولايات المتحدة فرصتها للإنتصار على الفيروس التاجي الجديد، لكن نافذة القرارات المهمة لم تغلق"، مضيفاً: "الخيار الذي نتخذه الآن.. سيحدد متى ستنخفض أعداد المرضى، ومتى يعاد فتح الشركات".

  • الخطوة الأول (الإغلاق الكامل):

دعا بيل غيتس الولايات المتحدة الأمريكية لاتباع نهج وطني موحد في التعامل مع الفيروس، يشمل قرارات تعمم على جميع الولايات.

وشدد غيتس على أهمية الإغلاق الكامل للبلاد، وألا يترك المجال في ذلك لحكام الولايات، واصفا عدم الالتزام بالإغلاق بأنه "كارثة".

وقال: "مطلوب منا اتباع نهج وطني متسق للحجر والعزلة، لأنه على الرغم من نداءات علماء الأوبئة، فإن بعض المناطق لم يتم عزلها: المطاعم مفتوحة في بعض الولايات، والشواطئ مفتوحة".

  • الخطوة الثانية (أولويات الفحص):

الخطوة الثانية ضمن الخطة الهادفة لمحاصرة فيروس كورونا، وضمان عدم توسع انتشاره، تتمثل باعتماد إجراء اختبارات وفحوص الإصابة بفيروس كورونا للجميع بأسعار معقولة على المستوى الأمريكي الفيدرالي.

وشدد غيتس على أن "الموظفين الرئيسيين يجب أن يكونوا الأوائل في قائمة الخاضعين للفحص والاختبار الأطباء وخدمات الطوارئ، وبعدهم المرضى الذين يعانون من أعراض قوية وخطر الإصابة بالمرض، وكذلك أولئك الذين اتصلوا بهم".

وأشار إلى أنه مطلوبٌ من الإدارات الأمريكية المختصة التسريع بوتيرة الفحص من أجل الكشف عن المصابين بفيروس كورونا.

  • الخطوة الثالثة (تضافر جهود تطوير لقاحات):

حث غيتس في مقالته الجهات الحكومية الأمريكية على الاستفادة من البيانات المتوفرة بشأن فيروس كورونا، مثل الأعراض، والتاريخ المرضي للمصابين، وتدهور الحالة الصحية للمصابين، وأعمار الحالات المصابة والمتوفاة .. الخ، من أجل إنتاج أدوية وتطوير لقاحات وأمصال لمكافحة الفيروس القاتل، قائلا "إن ذلك يحتاج إلى تضافر كل الجهود على المستوى الوطني".

وأشار أنه وبمجرد اختراع دواء فعال وآمن، يجب أن يحصل عليه أولئك الذين يحتاجون إليه، لأسباب صحية، وتكون الأولوية لهم.

اقرأ ايضا: صحيفة إسرائيلية تزعم أن دولا عربية بينها السعودية تدعم خطة الضم الإسرائيلية.. ومصر تعتبرها أخبارا وهمية وكاذبة