المطالبة بتوقيع بروتوكول دولي لسلامه الغذاء والصحة العامة والدواء والماء للحفاظ على السلم الدولي

مشاركة
10:54 م، 31 مارس 2020

دعا الخبير والمحكم القانوني دولة فلسطين المستشار  هشام أبو دقة الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي لإقرار برتوكول دولي جديد لسلامة الغذاء والصحة العامة والدواء والماء  ومحاربة أي خطر يهدد السلم العالمي ودعا الرئيس الفلسطيني ودولة فلسطين لتبني هذا المشروع وإرساله الي مجلس الأمن و الجمعية العامة للأمم المتحدة  و يضمن ما يلي:

1- انشاء مركز بحوث تابع للأمم المتحدة مختص في علاج جميع الامراض التي تؤدي للوباء العالمي وعلى كل دولة أن تدعم من ميزانيتها 1% لصالح هذا الصندوق .

اقرأ ايضا: امتحان الثانوية العامة.. في ظلّ وباء كورونا

2- تحديد لائحة واضحة بمنع اكل الإنسان للحيوانات والطيور التي تسبب الضرر والهلاك للإنسان مثل الخفافيش والأفاعي والفئران والكلاب وغيرها .

3- وضع خطط جديدة للتطعيم واللقاحات التي تمنع انتشار الوباء والعمل على القضاء عليه.

4- الدعوة لتطبيق بنود الفصل السادس من ميثاق الأمم المتحدة في حالة وجود خطر أو تهديد السلم العالمي فمطلوب تشكيل جيش أممي تحت  اشراف مجلس الأمن  وارسال الجيش الي المناطق المنكوبة مثل ايطاليا وإسبانيا وغيرها للمساعدة في معالجة الكوارث ودفن الموتى .

5 - ضمان حقوق وحصة الدول في المياه وإلزام الدول بعدم عرقلة تدفق المياه في أنهارها وعدم حبس المياه عن الشعوب لأنه يهدد السلم العالمي .

6 -  توفير صندوق خاص بالأمم المتحدة لدعم اللاجئين المنكوبين من هذه الأوبئة والأمراض مثل مخيمات اللاجئين في كل دول العالم وتوفير الدواء والغذاء والعلاج لهم  .

7 - معاقبة أي دولة تستخدم الغازات السامة والتجارب البيولوجية خارج إطار السلامة العامة وتضر بأمن الأفراد وتشكيل لجان تقصي حقائق .

هذا البرتوكول يتم اعتماد بالأغلبية من الجمعية العامة للأمم المتحدة ويتم التصويت عليه واي دولة تخالف ذلك يتم فرض عقوبات دولية عليها .

وطالب الرئيس ابو مازن والقيادة الفلسطينية بضرورة تبني مشروع هذا البرتوكول لتكون فلسطين أول دولة تبادر في تحقيق صحة وسلامه الغذاء والدواء والماء من أجل الحفاظ على السلم العالمي .

 

 المستشار د. هشام أبو دقة