تعتقد أن "مرحاض سوق ووهان" السبب

تعرف على "بائعة الجمبري" التي نقلت فيروس كورونا للعالم؟!

مشاركة
بائعة الجمبري بائعة الجمبري
در الحياة - وكالات 10:52 م، 30 مارس 2020

كشفت الحكومة الصينية عن تفاصيل الحالة الأولى التي أصيبت بفيروس كورونا، إذ تبين أن الحالة صفر هي لسيدة صينية، تدعى "وي ويكسيان"  تبلغ من العمر حوالي (57 عاماً) وتعمل بائعة جمبري في السوق الصينية، وتم تصنيف "وي ويكسيان"، بأنها "المريضة صفر"أي أنها  أول مريضة أصيبت بالفيروس.

 ونشرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية قصتها، إذ بدأت السيدة التي باتت تعرف بـ"بائعة الجمبري" تشعر بأعراض مرضية في 10 ديسمبر/كانون الأول، وأصبحت لاحقًا ضمن عشرات العاملين في سوق هوانان في مدينة ووهان الصينية الذين تم تشخيص إصابتهم بالفيروس.

اقرأ ايضا: ترامب يصف المحتجين الأمريكيين السود بـ"العصابات المنظمة" التي تهدف لإثارة المشاكل

والغريب في الأمر أن بائعة الجمبري "وي ويكسيان" التي نقلت العدوى للعالم أجمع بدأت تتعافى بشكلٍ ملحوظ،  لكنها واجهت وقتًا صعبا في مكافحة مرض لا يرحم.

وفي بداية الأمر ظنت وي، أنها أصيبت بنزلة برد عادية،  لذلك بدأت في تناول الدواء وعادت إلى العمل.

وقالت المرأة لمجلة "ذا بيبر" الصينية: "شعرت بالتعب قليلاً، لكن ليس مثل تعب السنوات السابقة"، مضيفة: "كل شتاء أعاني دائمًا من الأنفلونزا، لذا ظننت أنها الأنفلونزا".

ولكن بعد حوالي أسبوع من إصابتها، أصبحت وي فاقدة للوعي تقريبًا على سرير مستشفى. وبالفعل تلقت علاجا، وخضعت لحجر صحي، خلال الأسبوعين الأخيرين من شهر ديسمبر/كانون الأول، اللذين شهدا تفشي الفيروس.

 وتشير وي أنًّ جميع من خالطها أصيب بفيروس كورونا، إذ أصيب الباعة في السوق الذي تبيع فيه، إلى جانب اصابة بناتها وابنة أختها وزوج الأخيرة بالمرض، مشيرة إلى انها ربما أصيبت بالفيروس في مرحاض تشاركه مع البائعين الآخرين في السوق.

تعافت وي وخرجت من المستشفى في يناير/كانون الثاني، بينما كان المسؤولون الصينيون يحاولون قمع التقارير حول انتشار الفيروس الجديد. واعترفت بكين في نهاية المطاف بالتهديد واتخذت خطوات جذرية لاحتواء تفشي المرض.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن حوالي نصف مليون شخص أصيبوا بفيروس كورونا، إلى جانب وفاة ما لا يقل عن 36 ألف شخص حول العالم.

اقرأ ايضا: على خلفية انتشار فيروس "كورونا".. ميركل ترفض دعوة ترامب لحضور قمة الدول الصناعية الكبرى G7