انتحار وزير المالية الألماني تحت "سكة القطار" يصدم الجميع.. ماذا ترك لعائلته؟!

مشاركة
وزير المالية الالماني وزير المالية الالماني
دار الحياة - برلين 09:40 م، 30 مارس 2020

استفاق الألمانيون اليوم الأحد، على نبأ انتحار وزير المالية الألماني بولاية هيسن توماس شيفر.

وأكَّد الادعاء الألماني أن شيفر (54 عاما) أقدم على الانتحار، موضحاً أن جثة شيفر وُجدت على سكة قطار سريع بمدينة فيسبادن عاصمة ولاية هيسن في جنوب غرب ألمانيا.

اقرأ ايضا: عشرات الأمريكيين يتظاهرون احتجاجاً على مقتل مواطن تحت قدم شرطي في ولاية مينيسوتا

وأثارت حادثة انتحار شيفر المفاجئة المنتمي لحزب المستشارة أنغيلا ميركل "المسيحي الديمقراطي"، صدمة كبيرة في أوساط الألمان، لاسيما أن البلاد تجتاز أزمة انتشار فيروس كورونا.

وكان الرجل يعدّ أبرز خليفة لرئيس وزراء الولاية الحالي فولكر بوفييه، الذي  أوضح أنه كان يعتزم لقاءه شيفر ظهر اليوم الأحد لبحث سبل مواجهة أزمة انتشار فيروس كورونا في الولاية.

 وأعرب بوفييه عن صدمته الشديدة وقال: "نحن جميعاً مصدومون ومن الصعب تصديق أن توماس شيفر فجأة وبشكل غير متوقع أخذه الموت".
ومن جهتها غرّدت وزيرة الدفاع ورئيسة الحزب المسيحي الديمقراطي، أنغريت كرامب - كارنباور ، على حسابها في تويتر: "لقد صدمنا كلنا في الحزب المسيحي الديمقراطي خبر الوفاة المفاجئة لتوماس شيفر. يصدمنا ويجعلنا حزينين ومذهولين. الآن كل أفكارنا وصلواتنا مع عائلته".

ترك "رسالة وداع" لعائلته

وأعرب ممثلون لأحزاب سياسية في ولاية هيسن عن صدمتهم بـ"فاجعة" انتحار شيفر، التي لم يعرف أسبابها بعد.

 وكشفت صحيفة "فراكففورته ألغماينه" بأن شيفر "ترك رسالة وداع لزوجته وابنته وابنه".

وذكرت الصحيفة أن عائلة شيفر التزمت الصمت ولم تعلق على الوفاة.

وفتحت الشرطة الألمانية تحقيقاً في الحادثة للوقوف على الأسباب والملابسات.

اقرأ ايضا: رئيس الوزراء العراقي: جميع القوات والتشكيلات المسلحة العراقية ستنضوي تحت إشراف الدولة