اشتية: الرئيس عباس ليس على أجندته زيارة غزة وجاهزون لوقف التنسيق الأمني

مشاركة
محمد اشتية محمد اشتية
تل أبيب_دار الحياة 11:27 م، 20 فبراير 2020

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، على أن الحكومة ذاهبة لإجراء الإنتخابات لتعزيز  الوحدة الوطنية، ومواجهة كافة التحديات، مضيفاً: لدينا الجاهزية لوقف التنسيق الأمني مع إسرائيل، وقادرون على تحمل تبعات ذلك".

وقال اشتية لبرنامج تليفزيوني على قناة تركية: أن الرئيس محمود عباس ليست على أجندته زيارة قطاع غزة، مشيراً إلى أن من سيزور القطاع هو وفد منظمة التحرير الفلسطينية من أجل مناقشة (صفقة القرن) والانتخابات الفلسطينية.

اقرأ ايضا: الرئيس عباس يمدد حالة الطوارئ 30 يوماً لمواجهة كورونا

وأكد رئيس الوزراء الفلسطيني على أن" صفقة القرن ليست أكثر من مذكرة تفاهم بين نتنياهو وترامب، وأن أمريكا لن تجد لها شريكاً، مشدداً على أن الدول العربية أصدرت بياناً بشأن الصفقة ورفضتها خلال القمة العربية .

وأوضح: أن الشعب الفلسطيني بكافة مكوناته وفصائله يرفضون بقوة صفقة القرن، وأضاف: "نعمل على عقد مؤتمر دولي جديد بشأن فلسطين، على أرضية الشرعية الدولية" .

ونوه اشتية: إلى أن الحوار لا زال مستمراً بين القيادة الفلسطينية والاتحاد الاوروبي بشأن المؤتمر .

اقرأ ايضا: مصادر قيادية لـ"دار الحياة": جهات مشبوهة تقف وراء شائعة وفاة الرئيس عباس

وشدد: على أن القيادة الفلسطينية لم تتعرض لأي ضغوط دولية من أجل قبول صفقة القرن، لافتاَ إلى أن أمريكا كانت تمارس ضغوطاً على القيادة للقبول بها، وأضاف: إسرائيل ليست بحاجة لصفقة القرن لتدمير ما تبقى من فلسطين، لأن لديها برنامجاً ممنهجاً قبل الصفقة، بشأن ضم القدس والأغوار وعزل قطاع غزة" .