الصحة الفلسطينية توضح حقيقة وجود مصابين بـ فيروس كورونا داخل مستشفى بأريحا

مشاركة
صورة تعبيرية صورة تعبيرية
رام الله_دار الحياة 11:29 م، 19 فبراير 2020

قالت وزيرة الصحة الفلسطينية "مي الكيلة" مساء اليوم الأربعاء: إن ما يشاع حول وجود مصابين بـ فيرو كورونا المستجد "كوفيد 19" في مستشفى أريحا الحكومي أو أي مركز آخر للوزارة في الوطن، هي إشاعات لا أساس لها من الصحة.

وأكدت الوزيرة: على أن فلسطين خالية حتى اللحظة من أي اصابة بـ فيروس كورونا "كوفيد 19"، مشيراً إلى أن طواقم الوزارة العاملة على معبر الكرامة وفي جميع المستشفيات والمراكز الحكومية على أتم الاستعداد للتعامل مع جميع الحالات التي يشتبه بإصابتها .

اقرأ ايضا: الصحة بغزة: لا تسجيل لحالات جديدة بفيروس كورونا في القطاع

ولفتت الوزيرة: إلى أنه تم إجراء فحوصات للعديد من المرضى، وجميعها كانت سلبية، أي أنها خالية من الفيروس.

بدوره، قال مدير عام الرعاية الصحية الأولية الدكتور "كمال الشخرة": أن الطواقم الطبية تعمل وفق بروتوكولات خاصة وفق توصيات منظمة الصحة العالمية للتعامل مع الحالات المشتبه بإصابتها بالفيروس، وأن هناك معاملة خاصة للقادمين من الصين أو من بعض الدول التي انتشر فيها الفيروس، وذلك للحفاظ على سلامتهم، والحد من انتشار المرض.

وأوضح الشخرة: أن توصيات الصحة الدولية تشمل الوقاية من هذا المرض، كالنظافة الشخصية ونظافة الجهاز التنفسي والممارسات الغذائية الآمنة، وغسل اليدين بالصابون والماء أو فرك اليدين بمطهر كحولي، تغطية الفم والأنف بمنديل عند السعال أو العطس، تجنب ملامسة أي شخص مصاب بأعراض زكام أو تشبه الأنفلونزا بدون وقاية، وتجنب التقبيل، وطلب الرعاية الطبية في حال الإصابة بحمى وسعال وصعوبة في التنفس.

اقرأ ايضا: صحة غزة تكشف حقيقة وجود أول حالة مصابة بـ فيروس كورونا في القطاع

يشار إلى أن إحتجاجات وقعت مساء اليوم الأربعاء، بالقرب من مستشفى أريحا الحكومي، خوفاً من إشتباه حالات داخل المستشفى مصابة بـ فيروس كورونا القاتل، الأمر الذي نفته الوزارة قطعاً .