التهديدات الإسرائيلية لا ترهبنا

الزهار : نعاني من الصهيونية العربية وعلى الجبير أن يطبق "صفقة القرن" في السعودية وسنرفضها

مشاركة
عضو المكتب السياسي في حركة حماس محمود الزهار عضو المكتب السياسي في حركة حماس محمود الزهار
دار الحياة - خاص 03:12 م، 16 فبراير 2020

علَّق عضو المكتب السياسي في حركة المقاومة الإسلامية حماس د. محمود الزهار على التهديدات الإسرائيلية المستمرة ضد قطاع غزة، والمفاجآت التي يتوعد بها جيش الاحتلال فصائل المقاومة الفلسطينية في القطاع.
وقال الزهار في تصريحٍ خاص لـ"دار الحياة" على هامش ندوة بعنوان "برلمانيون ضد صفقة ترامب المشؤومة": "التهديدات الإسرائيلية لا تُرهبُ قيادة المقاومة الفلسطينية، وهي ظاهرة تتضح عندما تتعرض القيادة الإسرائيلية للضغط، فتحاول التعويض عن الضغط الحاصل لديها بلغة التهديد والوعيد تجاه قطاع غزة".

وأضاف الزهار: التهديدات الإسرائيلية تعكس تأزم المشهد الإسرائيلي، ولو كانت تؤثر تلك التهديدات على المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، لما وصلت المقاومة لما هي عليه الآن من قوة وعدة وعتاد وخطاب".

وعن هرولة الأنظمة العربية نحو "إسرائيل"، قال :"ثقتنا أن الشعب والشارع العربي مع القضية الفلسطينية، ولقد دفع العرب من ابنائهم للذود عن القضية الفلسطينية (..) نحن لا نخشى من مواقف الشعوب العربية، ولكننا نعاني من بعض الأنظمة العربية التي بدأت تشكل ظاهرة الصهيونية العربية التي تعمل على إرضاء إسرائيل على حساب الثوابت الفلسطينية".

وتابع: شهدنا كيف أنَّ الشارع العربي انتفض لأجل القضية الفلسطينية، في جميع الدول، وهذا الحب لمسته واقعاً لدى زيارتي الخارجية الأخيرة قبل عام والتي شهدت مؤتمر "برلمانيون من أجل القدس".

وعن تصريحات وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، عادل الجبير بشأن الجوانب الإيجابية في صفقة القرن، قال: عليه أن يطبق صفقة القرن في السعودية، وعندما يطبقها سنرفضها، هذه الصفقة لا تحوي أي جانب إيجابي على الاطلاق.

وكان وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، عادل الجبير قال "إنَّ الرؤية الامريكية التي طرحها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإنهاء الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي تحوي نقاطاً إيجابية"، داعياً الفلسطينيين لمطالعة الخطة والاستفادة من جوانبها الإيجابية.

وأوضح الجبير في تصريحات صحفية أنَّ رؤية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإنهاء الصراع من الممكن أن تكون مدخلاً واساساً للتفاوض بين الفلسطينيين والإسرائيليين، داعياً الفلسطينيين لأن يقرروا موقفهم من الخطة التي يرى فيها الجبير نقاطاً إيجابية.

وقال الجبير: "مطلوبٌ من الفلسطينيين أن يقرروا بأنفسهم، وسندعمهم في قراراهم"، مشيراً إلى أنَّ الأمور ستتضح في اعقاب الانتخابات الرئاسية الأمريكية المُقبلة.

ولاقت تصريحات الجبير تنديداً واسعاً من الفلسطينيين، الذين اعتبروا ان موقف الخارجية السعودية من "صفقة القرن" يشجع الإدارة الأمريكية والاحتلال الإسرائيلي على تطبيق الخطة، ويضفي عليها الشرعية العربية.