تقرير يكشف موعد تنفيذ الجيش الإسرائيلي عملية عسكرية واسعة في غزة

مشاركة
جنود إٍسرائيليين جنود إٍسرائيليين
تل أبيب_دار الحياة 07:20 م، 13 فبراير 2020

كشفت صحيفة "يسرائيل هيوم" الإسرائيلية في تقرير نشرته اليوم الخميس، أن الجيش الإسرائيلي يعد العدة لتنفيذ عملية عسكرية واسعة في قطاع غزة، بعد إنتهاء انتخابات الكنيست المقررة في الثاني من آذار/ مارس المقبل، مشيراً إلى أن الإنتخابات الماضية الـ 23، منعت الجيش من شن عملية عسكرية في غزة .

وأوضح التقرير: أن التقديرات الأمنية في الجيش تفيد بأن عملية عسكرية واسعة النطاق في قطاع غزة باتت قريبة أكثر من أي وقت مضى.

اقرأ ايضا: الجيش الإسرائيلي يعلن تصفية 4 مسلحين قرب الجولان السوري المحتل

وأشار التقرير: إلى أن الحكومة الإسرائيلية في حالة قصوى من ضبط النفس، تجاه التعامل مع فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، وسط ترقب لليوم الأول التي يتلو موعد الانتخابات الإسرائيلية القريبة.

وبحسب التقرير الإسرائيلي، فإن القيادة العسكرية للجيش الإسرائيلي لا تزال تعول على الوسيط المصري ليضغط على حركة حماس لكي يوقف إطلاق الصواريخ والبالونات المفخخة تجاه المستوطنات المحاذية لقطاع غزة، والتي تزايدت عقب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن خطته للسلام في الشرق الأوسط لحل النزاع الاسرائيلي_الفلسطيني والمعروفة إعلامياً بـ "صفقة القرن" .

ونقلت الصحيفة عن مسؤول عسكري إسرائيلي قوله:" "كان بإستطاعة الجيش تدهور الوضع بسهولة ما كان سيسفر عن تصعيد حقيقي"، مضيفا: "ذلك كان سيؤدي إلى العملية العسكرية الواسعة التي تحدث عنها (رئيس الحكومة بنيامين) نتنياهو مؤخرًا".

وتابع: "تقديرات الجيش تشير إلى عملية عسكرية واسعة النطاق مثل تلك التي يستعد الجيش لشنها كانت ستؤدي إلى تشويشات على العملية الانتخابية، وربما تسببت عملية عسكرية بهذا الحجم إلى تأجيل الانتخابات".

وأكد المسؤول العسكري الإسرائيلي: على أن الجيش فضل الرد المتناسب خلال الفترة الأخيرة على عملية إطلاق القذائف الصاروخية والبالونات المفخخة من القطاع، وتجنب التدابير التي قد تفضي إلى عملية عسكرية واسعة تؤدي إلى تأجيل الانتخابات.

ويرى التقرير، أن قيام نتنياهو بتنفيذ عملية عسكرية في القطاع، قد تصب في مصلحته هو ووزير جيشه نفتالي بينيت.

وفي السياق ذاته قالت مصادر إسرائيلية مقربة من الأجهزة الأمنية: أنه في ظل الوضع الأمني في منطقة الجنوب، تقرر وضع غرفتين مدرعتين إضافيتين في منطقة مقبرة أشدود العسكرية.

اقرأ ايضا: الجيش الإسرائيلي يعترف بسقوط طائرة مسيرة له جنوب لبنان

وجاء التقرير الإسرائيلي، بعد التهديدات التي أطلقها نتنياهو ضد حركة حماس في قطاع غزة،، إذا لم يتوقف إطلاق القذائف والبالونات المفخخة، حيث قال رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته خلال مقابلة مع القناة 20 الإسرائيلية، بأن "إسرائيل تعد لحماس مفاجأة حياتها"، مضيفا أنه "إذا لم تعد الحركة إلى رشدها وتتوقف عن إطلاق القذائف والبالونات، فإن مسألة تفجير المفاجأة، ما هي إلا مسألة وقت"، على حد قوله.