وسط تحذيرات الفصائل الفلسطينية

وزير الحرب الإسرائيلي يقرر توجيه ضربات قاسية ضد مواقع ومصانع السلاح في غزة

مشاركة
نفتالي بينيت نفتالي بينيت
دار الحياة - وكالات 04:37 م، 12 فبراير 2020

توعَّد وزير الحرب الإسرائيلي نفتالي بينيت اليوم الأربعاء، بشن هجوم موسعٍ ضد قطاع غزة، وتوجيه ضرب قاسية للفصائل المسلحة في غزة.

وقال نفتالي بينيت في تصريحات صحفية "سنهاجم مخازن الذخيرة ومصانع الصواريخ التي تعود للفصائل المسلحة في قطاع غزة، وسنعمل على تحديد الساعة المناسبة لتوجيه تلك الضربة".

اقرأ ايضا: محدث..عدة إصابات في غارات جوية إسرائيلية على مواقع في قطاع غزة

وأضاف وزير الحرب الإسرائيلي: سنهاجم مخازن الذخيرة ومصانع الصواريخ التابعة للفصائل المسلحة، وستكون الضربة صعبة جداً، إذ سيمنون بخسارة فادحة على إثرها.

يشار إلى أنَّ التهديدات الموجهة ضد قطاع غزة ارتفعت وتيرتها في الآونة الأخيرة، مع اقتراب انتخابات الكنيست الإسرائيلي الثالثة في اعقاب فشل الأحزاب الإسرائيلية تشكيل حكومة للمرة الثانية على التوالي.

فيما، توعدت الفصائل الفلسطينية بالرد الحازم على أي حماقة إسرائيلية ترتكب ضد قطاع غزة، مشددة على أنها لن تسمح أن يكون الدم الفلسطيني وقوداً للانتخابات الإسرائيلية.

الجدير بالذكر أنَّ قطاع غزة يشهد توتراً ميدانياً كبيراً، إذ شهدت الأشهر القليلة الماضية إطلاق صواريخ من قطاع غزة، وقصف إسرائيلي لمواقع الفصائل الفلسطينية، وسط تحذيرات المراقبين من تفَّجر الموقف الميداني بين المقاومة والكيان.

اقرأ ايضا: الطيران الحربي الإسرائيلي يقصف مواقع في قطاع غزة