بالفيديو: الفنانة دومينيك حوراني تكشف النقاب عن عصابة من الأطباء تبتز المراهقات

مشاركة
دومينيك حوراني دومينيك حوراني
08:57 م، 06 فبراير 2020

شنَّت النجمة الاستعراضية اللبنانية دومينيك حوراني هجوماً لاذعاً ضد مجموعة من الأطباء الذين يستغلون المراهقات لإقناعهنَّ بحقن البوتكس، وتكبير الشفاه، والصدر، والأرداف عبر حشو السيليكون.

وأوضح دومينيك حوراني على صفحته الشخصية في انستغرام أن العصابة المتواجدة في احدى البلدان العربية تحقن المراهقات بتلك المواد غير الآمنة بمواد مميتة غير طبية بغية الكسب المادي السريع، مشيرةً إلى ان هذه العصابة تتلاعب بعقول الشباب والشابات الصغار في السن وتحقنهم بسيليكون الزجاج المستخدم في ورش البناء مخلوط بزيت جوز الهند بعد إقناعهم بأنها مواد طبية معترف بها.

اقرأ ايضا: عصابة من القرود تقتل فتاة هندية بعد مطاردتها فوق منزلها

وأشارت دومينيك حوراني إلى أن العصابة تحقن الشباب بمواد مميتة، لافتةً إلى ان إحدى الفتيات واسمها ليلى لجأت لاحد الأطباء لإنقاذها من الموت.

وقال حوراني: في إطار حملة التوعية التي يقوم بها دكتور التجميل سمايلي القادم من بفرلي هيلز حول المواد المضرة التي يحقن بها طالبي التجميل من قبل المتعدين على مهنة الطب في عمليات النصب والاحتيال، تلجأ له ليلى كي ينقذها من الموت المحتم بعد ان رفض جميع الأطباء أخذ المجازفة بمعالجة حالتها، ويأسوا من ايجاد وسيلة لسحب السموم من جسمها.

وذكرت دومينيك حوراني أنَّ ليلى أخبرتها بأنها فقدت الأمل كليا من الشفاء بعد ان مات ٣ من أصدقائها الذين حقنوا بنفس المادة المميتة والثالث في العناية الفائقة، مشيرةً إلى انها تتوسل أن يأخذها الأطباء حقل تجارب واختبارات وان يجازفوا بمحاولة انقاذها فهي ترى ذلك أحسن من الموت المحتم القادم وأحسن من الأوجاع التي تعيشها، إذ فقدت ماتت طبقات الجلد والدهون في جسمها والمادة تتسلل تدريجيا إلى الدم والعضم .

وتساءلت دومينيك حوراني عن الدولة والجهات الأمنية في ملاحقة العيادات الوهمية والأطباء، الذين لا يحملون شهادة طب تجميلي وهم يمارسون المهنة حاليا، داعية ً الامن لمواجهة حالة الفوضى.

ومن المقرر أن تطلق المغنية اللبنانية دومينيك حوراني أغنية جديدة جريئة جداً وتحوي الكثير من الإثارة على صعيد محتواها النصي، وهو ما يثير جدلاً كبيراً في الوسط الفني وبين المتابعين العرب.

وأشارت المصادر إلى ان نص الأغنية يشابه إلى حدٍ كبير الأغنية التي أطلقتها الفنانة الاستعراضية ميريام كلينيك التي اثارت جدلاً حاداً في وقتها، وهي أغنية "فوت الجول"، والتي أحدثت جدلاً حاداً في لبنان والوطن العربي، قبل ان تمنع من العرض.

من هي دومينيك حوراني:

وغالباً ما تثير الفنانة اللبنانية الاستعراضية الكثير من الجدل حول أغانيها، لاسيما الأغاني التي اشتهرت فيها مثل أغنية (الخاشوقة – واغنية معقول مش معقول).

وتبلغ دومينيك حوراني من العمر حوالي 35 عاماً، وهي عارضة أزياء ومغنية لبنانية، تجيد اللهجتين اللبنانية والمصرية، ولديها أربع اخوة (بنتان وولدان).

 

View this post on Instagram

عصابة تحقن الشباب بمواد مميتة في إطار حملة التوعية التي يقوم بها دكتور التجميل سمايلي القادم من بفرلي هيلز حول المواد المضرة التي يحقن بها طالبي التجميل من قبل المتعدين على مهنة الطب في عمليات النصب والاحتيال ،تلجأ له ليلى كي ينقذها من الموت المحتم بعد ان رفض جميع الأطباء أخذ المجازفة بمعالجة حالتها، ويأسوا من ايجاد وسيلة لسحب السموم من جسمها . تقابلها الفنانة دومينيك التي تتعامل حاليًا مع الدكتور سمايلي في حملات التوعية الإنسانية كوجه إعلامي وسفيرة للجمال والفن . ليلى أخبرتنا بأنها فقدت الأمل كليا من الشفاء بعد ان مات ٣ من أصدقائها الذين حقنوا بنفس المادة المميتة والثالث في العناية الفائقة . تتوسل أن يأخذها الأطباء حقل تجارب واختبارات وان يجازفوا بمحاولة انقاذها فهي ترى ذلك أحسن من الموت المحتم القادم وأحسن من الأوجاع التي تعيشها . فقد ماتت طبقات الجلد والدهون في جسمها والمادة تتسلل تدريجيا إلى الدم والعضم . قصة ليلى ابتدأت عندما حقنتها العصابة في احدى البلدان العربية بمواد مميتة غير طبية بغية الكسب المادي السريع . هذه العصابة تلعب بعقول الشباب والشابات الصغار في السن وتحقنهم بسيليكون الزجاج المستخدم في ورش البناء مخلوط بزيت جوز الهند بعد إقناعهم بأنها مواد طبية معترف بها تستخدم للتجميل ونفخ الأعضاء وتجميلها خاصة المؤخرة. كما تحثهم على تغيير جنسهم بتكبير المؤخرة والثديين مثلا في بعض الحالات . هذه الفتاة ليلى كما أصدقائها ، حقنت ب ٤ ليترات من هذه المادة قبل ١٠ سنين في إحدى البلدان العربية وقد دفعوا مبالغ هائلة على ذلك في الأيام التي كانت فيها التوعية في موضوع النصابين المتعدين على مهنة الطب التجميلي شبه معدومة. دومينيك تبكي تأثرا ودكتور سمايلي عطل أشغاله الكثيرة كي يهتم بحالتها الإنسانية المأساة ؛ هذا دليلا على الحس الإنساني الرائع في شخصية هذا الدكتور الشجاع الذي قبل التحدي أن يخاطر بمعالجتها بدءًا من عرضها على لجنة الأطباء المتكونة من ١٥٠ طبيب في بفرلي هيلز هوليوود، مكان إقامة الدكتور الأصلية الذي هو من أصول لبنانية . من السبب وين الدولة والشرطة من هذه العصابات ؟ يذكر أن هناك العديد من الأطباء الذين لا يحملون شهادة طب تجميلي وهم يمارسون المهنة حاليا . رجاء من الأمن في كل دول العربية كشف هذه العصابات plastic_surgery #doctor #plasticsurgeon @drsmiley.t انتبهوا على أولادكم

اقرأ ايضا: بالفيديو قطعة "دجاج ناغيت" تسبح في الفضاء.. كيف وصلت؟!

A post shared by دومينيك حوراني (@dominiquehourani) on