فوائد شرب الماء وأثره على تقليل فرص الإصابة بالإنفلونزا

مشاركة
فوائد شرب الماء وأثره على تقليل فرص الإصابة بالإنفلونزا فوائد شرب الماء وأثره على تقليل فرص الإصابة بالإنفلونزا
11:29 م، 02 فبراير 2020

يعتبر شرب من أهم الأشياء التي يجب على كل إنسان الإكثار منها في كل وقت، من أجل الحفاظ على الصحة العامة منعاً للإصابة حالة جفاف، لكن الشيء المهم في هذا الموضوع أن شرب الماء يساعد الناس المداومين على الشرب بكثرة في تقليل فرص الإصابة بالفيروسات خاصة الانفلونزا .

وأكدت دراسات علمية عديدة على أن شرب الماء يمكن أن يساهم في درء الإنفلونزا وأوصى العلماء  باستخدام ثماني أكواب صغيرة يوميًا لتقليل فرص الإصابة بالإنفلونزا أو التهاب الحلق.

فوائد شرب الماء الصحية

قال تقرير لـ health-canada  أن الماء يعد عنصر ضروري ومهم لكل وظائف جسم الإنسان، مؤكداً على ضرورة شرب الماء بمقدار كافي يومياً حتى تصبح بطانة الأنف والحلق رطبين  خاصة وأن خط الدفاع الأول هو الغشاء المخاطي في الأنف، فهو بمثابة ورقة لاصقة لزجة لاحتجاز أشياء مثل الغبار والأوساخ والبكتيريا ومنعهم من الوصول إلى الرئتين، فإذا كان الشخص يعانى من الجفاف، فسوف يجف الغشاء المخاطي عندما يحدث هذا، يكون نصف فعال وبالتالي فالشخص يكون أكثر عرضه للإصابة بالفيروسات .

نصائح تتعلق بكمية شرب الماء

وتؤكد الأبحاث التي أجرت التجارب على شرب الماء أن الأشخاص الذين شربوا ثلاث أكواب من الماء فقط خلال اليوم الواحد كانوا أكثر عرضة خمس مرات للإصابة بأنف مسدود أو التهاب في الحلق من أولئك الذين شربوا ثمانية، والأشخاص الذين يشربون أكوابًا ثنائية أو أقل عرضةً للإصابة بالأنفلونزا أربعة أضعاف تقريبًا، وثلاث مرات أقل عرضة للإمساك من الأشخاص الذين شربوا ثلاثة أكواب أو أكثر.

وأوضح الباحثون: أن شرب القهوة والشاي والمشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين، تزيد من فرص الإصابة بالجفاف، وبذلك يكون الشخص معرض للإصابة بالفيروسات خاصة الانفلوانزا .