أبناء معاذ الكساسبة كانوا في ووهان

قائدة الطائرة الاردنية التي عادت بمواطنيها من الصين تكشف تفاصيل مثيرة

مشاركة
كارول الربضي كارول الربضي
دار الحياة - عمان 01:33 م، 02 فبراير 2020

أعربت قائدة طائرة الملكية الأردنية القادمة من  مدينة ووهان الصينية  "الكابتن كارول الربضي " عن سعادتها الشديدة لنجاحها في تنفيذ مهمة إعادة الطلبة والمقيمين الاردنيين في المدينة الصينية التي تشهد انتشارا لوباء كورونا، وقالت:  أنها تشعر بسعادة بالغة كونها استطاعت أن تقدم شيئاً لوطنها وللإنسانية.

وأوضحت كابتن الربضي أنها نفذت المهمة على أكمل وجه، بعد أن تم اختيارها  من قبل إدارة الشركة إلى جانب مساعديها والمضيفين"، وقالت في تصريحات صحفية: أنَّها تشعر بالفخر على الرغم من خطورة رحلتها.

اقرأ ايضا: لأول مرة.. البابا فرنسيس يصف مسلمي الإيغور في الصين بـ "المضطهدين"

وأشارت الربضي إلى  أنها درست كل الاجراءات الوقائية في كل مرحلة من مراحل الرحلة، لافتة  إلى أنَّها قادت رحلة العودة  ، والتي استغرقت 17 ساعة إلى جانب زميلها الكابتن غازي جبرين، لافتة إلى أنه  ووفقا لتعليمات الطيران فإن الرحلات الطويلة من هذا النوع تتطلب وجود طاقم مزدوج.

وأردفت الربضي  : أن الطلبة الأردنيين المقيمين في مدينة ووهان الصينية شعروا بسعادة بالغة عند صعودهم إلى متن الطائرة، مشيرة إلى أن أبناء شقيق الشهيد معاذ الكساسبة، كانوا على متن هذه الرحلة ، وعند سؤالها عند دافعها لقيادة هذه الرحلة  أجابت  الربضي  : ” تخيلوا لو أن  لكم أبناء او أخا هناك كيف لكم أن تتركوه؟"

اقرأ ايضا: سفير إسرائيل بواشنطن: إدارة بايدن سترتكب خطأ إن عادت للاتفاق النووي مع إيران