سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية في السوق السوداء اليوم الخميس30/1/2020

مشاركة
سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية في السوق السوداء اليوم الخميس30/1/2020 سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية في السوق السوداء اليوم الخميس30/1/2020
بيروت-دار الحياة 08:33 ص، 30 يناير 2020

يتابع اللبنانيون بشغف اليوم الخميس الموافق 30/1/2020 سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة اللبنانية في السوق السوداء، نتيجة ما تعنيه العملة المحلية "الليرة اللبنانية" من انهيارات وخسائر وارتفاعات ضخمة مقابل الدولار الأمريكي والعملات الرئيسية الأخرى.

وخلال الأشهر الماضية، خرجت الجماهير اللبنانية في مظاهرات وصفت الأضخم في تاريخ لبنان، للمطالبة بتحسين الأوضاع الاقتصادية المتردية، ومحاكمة الفساد واستقالة النخب السياسية التي لم تستطيع إيجاد حلول جذرية للمشكلات التي تعاني بها البلاد وخاصة الدولار الأمريكي والعملات الرئيسية الأخرى.

اقرأ ايضا: سعر صرف الدولار الأمريكي (dolar) مقابل الليرة اللبنانية في السوق السوداء اليوم الاحد

 وأدت المظاهرات الشعبية الضخمة إلى استقالة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري، وتشكيل حكومة جديدة برئاسة حسان دياب لكن لحتى اللحظة لم تستطيع حل المشكلات الاقتصادية وخاصة الدولار والعملات الرئيسية.

وبارتفاع أسعار الليرة اللبنانية مقابل الدولار والعملات الأخرى ارتفعت معها أسعار السلع والخدمات الرئيسية في البلاد في ظل البطالة والأوضاع الاقتصادية المتردية التي يعاني منها المواطن اللبناني من سنوات.

 

*سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية في السوق السوداء اليوم الخميس 30/1/2020

شهد سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة اللبناني 2235- 2265  ليرة لبنانية.

*سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية مقابل في البنك المركزي اليوم الخميس 30/1/2020

جاء سعر صرف دولار أمريكي واحد عند 1.510.64 ليرة لبنانية.

ليرة لبنانية واحد تساوي 0.00066 دولار امريكي.

 ومع عرض سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية نجد الفرق الواضح بين السوق السوداء والبنك المركزي.

اقرأ ايضا: طالع سعر صرف الدولار في لبنان مقابل الليرة اللبنانية عند الصرافين (السوق السوداء)

ويعد الدولار الأمريكي المحرك الأساسي  في الحالة الاقتصادية لجميع الدول العربية ومن بينهم لبنان، وترتفع العملة المحلية مقابل الدولار الأمريكي والعملات الرئيسية، وبارتفاع تلك العملات ترتفع جميع السلع والخدمات ويتأثر المواطن اللبناني في الارتفاع خاصة أن المواطنين في لبنان يعيشون أوضاعا اقتصادية صعبة ووصلوا لحد الفقر.