مصادر: تسوية مالية قد تغلق القضية

محامية عائلة قتيل فيلا نانسي عجرم: تطور جديد وحاسم في قضية قتل محمد الموسى

مشاركة
نانسي عجرم وزوجها فادي الهاشم نانسي عجرم وزوجها فادي الهاشم
دار الحياة - بيروت 04:04 م، 21 يناير 2020


كشفت رحاب البيطار محامية والدة القتيل السوري محمد موسى الذي قتل في فيلا نانسي عجرم النقاب عن طلب القاضي نقولا منصور استدعاء موكلتها لسماع افادتها في تاريخ 24 من الشهر الحالي، مشيرةً إلى أنَّ القضية لم تنته بعد، وأنَّ العدالة ستأخذ مجراها وستكشف عن مجريات قضية قتل الموسى.

وأوضحت رحاب البيطار ان جلسة الاستماع ستقام في 23 من الشهر الثاني لتاريخ 2020 في محكمة جبل لبنان، داعية وسائل الإعلام لعدم حرف القضية عن مسارها الحقيقي، وعدم اصدار شائعات تتعلق بسير القضية.

وأشارت البيطار إلى أنَّ قاضي التحقيق يتابع افادات الشهود والمدعين في قضية إطلاق النار في فيلا الفنانة نانسي عجرم وزوجها الدكتور فادي الهاشم والتي نجم عنها قتل الشاب محمد الموسى.

وكانت مصادر مطلعة على سير قضية مقتل الشاب السوري محمد الموسى في فيلا نانسي عجرم توقعت أن تسير القضية بمسارين هما، المسار الأول: الخروج من القصة من خلال القل إن قتل الموسى على يد فادي الهاشم تم دون قصد منه، أما المسار الثاني: فهو إنهاء القضية من خلال إبرام صفقة مالية بين عائلة عجرم، وعائلة الضحية محمد الموسى.

وأشارت المصادر الخاصة لـ "دار الحياة" إلى أنَّ التحقيق مع زوج نانسي عجرم يجري بصورة سريعة ودقيقة، خشية من استمرار الجدل بالقضية، لاسيما بعد أن أخذت القضية منحى عنصري بين الرأي العام السوري واللبناني، وصل لتهديد حياة الفنانة نانسي عجرم وابنتيها بالقتل.

يشار إلى أنَّ زوج الفنانة نانسي عجرم، فادي الهاشم خرج عن صمته لأول مرة بعد قتله الشاب السوري محمد الموسى رميا بالرصاص داخل فيلا العائلة في منطقة كسروان إلى الشمال من بيروت قبل نحو أسبوعين.

ونشر الهاشم عبر حسابه في "إنستغرام"، "اقتباسا شهيرا من الروائية البريطانية جين رولينغ من سلسلة روايتها الشهيرة "هاري بوتر" تقول فيه: "ادخل أيها الغريب، ولكن تحمل عاقبة طمعك".

واضحت قضية مقتل الشاب السوري محمد الموسى في فيلا نانسي عجرم على يد زوجها الدكتور فادي الهاشم قضية راي عام، لاسيما بعد نشر والدته معلومات تخالف رواية زوج نانسي عجرم.