مباحثات أميركية إماراتية تتعلق بإيران وليبيا والتواجد الروسي في المنطقة

مشاركة
مايك بومبيو ونظيره الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان مايك بومبيو ونظيره الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان
دار الحياة - جيهان الحسيني 10:44 م، 19 يناير 2020

بحث وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو ونظيره الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي الملف الإيراني والأزمة الليبية.

وأوضحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية مورغان أورتاغوس في بيان وصل "دار الحياة" نسخة عنه أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو التقى نظيره الاماراتي، وبحثا التأثير السلبي لنشاط إيران المزعزع للمنطقة، على حد قولها.

اقرأ ايضا: الرئيس الروسي يصدر قراراه بشأن زواج المثليين..!

وأشارت اورتاغوس إلى أن الوزيرين بحثا الملف الليبي، والتواجد الروسي، وضرورة خفض التصعيد، ووقف إطلاق النار والتسوية السياسية.

في السياق، بحث الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو عدداً من القضايا والملفات المهمة المتعلقة بالشرق الأوسط.

وأوضح السيسي خلال لقائه وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو على هامش مؤتمر برلين، أن الحل للازمة الليبية يتمثل في حل شامل يتناول جميع القضايا من خلال مسارات واضحة ومحددة سياسية وأمنية واقتصادية، مع صياغة آلية واضحة تحظى بالتوافق والإرادة لتنفيذ ما تتضمنه تلك المسارات من بنود.

يشار إلى ان الرئاسة المصرية أوضح أن الرئيس السيسي سيشارك في أعمال مؤتمر برلين للسلام في ليبيا، الذي دعت إليه المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، بمشاركة واسعة من الأطراف الفاعلة في برلين.

في موضوع آخر، تطرقت المباحثات، بين السيسي وبومبيو، إلى ملف سد النهضة، والدور الأميركي في رعاية المفاوضات الثلاثية، معرباً عن امله في استمرار الدور الأمريكي وصولاً لاتفاق شامل ينهي الأزمة.

في السياق، أكَّد مايك بومبيو اهتمام الولايات المتحدة الامريكية على بلورة اتفاق نهائي يحل بموجه ملف أزمة سد النهضة، وخروج جميع الأطراف بنقاط إيجابية، تجنبها تداعيات تلك الازمة.

 

 

اقرأ ايضا: الولايات المتحدة تدرس مبادرة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لبحث مشاكل العالم