كواليس اقتحام الأمن المصري  لمكتب "الأناضول" التركية.. ما علاقة الإخوان المسلمين

مشاركة
القاهرة-دار الحياة 02:17 م، 16 يناير 2020

بعد إعلان أنقرة عن مداهمة الأجهزة الأمنية المصرية لمكتب وكالة "الأناضول" التركية في العاصمة المصرية القاهرة، قالت وزارة الداخلية المصرية أنها ضبطت أربعة أشخاص عملوا في لجنة إعلامية إلكترونية تركية على صلة تامة بجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية المحظورة في البلاد.

وأضافت الداخلية المصرية في بيان صحفي وصل "دار الحياة " :" إن جهاز قطاع الأمن الوطني التابع للوزارة رصد في إطار جهوده لكشف مخططات الإخوان الإرهابية والدولة الداعمة لها والتي تريد النيل من مصر وهدم ركائزها واختراق الجبهة الداخلية.

اقرأ ايضا: "الأمن المصري" يحبط مخططاً إرهابياً كبيراً ويعلن تصفية 21 مسلحاً شمال سيناء

 وتابعت الوزارة، إن:" هذه الشركة التي أسستها جماعة الإخوان الإرهابية بدعم من أنقرة من إعداد تقارير سيئة وسلبية تتضمن معلومات مفبركة حول الأوضاع السياسية والإقتصادية والأمنية وإرسالها للمقر الرئيسي في تركيا والهدف منها تشويه صورة البلاد على المستويين الداخلي والخارجي".

وكشفت الداخلية في بيانها أنه تم استئذان نيابة أمن الدولة العليا استهداف مقر الوكالة وضبط أربعة أشخاص وهم المواطن التركي حلمي مؤمن مصطفي بلجي " المدير المالي" وثلاثة عناضر من جماعة الإخوان الإرهابي، حسين عبد الفتاح حمد عباس "المدير الإداري"، حسين محمود رجب القباني " مسئول الديسك" وعبد السلام محمد حسن إبراهيم" مساعد المدير المالي".

وأعلنت وكالة الأناضول التركة ان الأمن المصري اقتحم مكتبها الرئيسي في العاصمة القاهرة وأوقفت أربعة موظفين مصريين بينهم مواطن تركي .

واستدعت وزارة الخارجية التركية القائم بأعمال السفير المصري لدي أنقرة لإبلاغه باحتجاج تركيا على الحادث.

 

اقرأ ايضا: مندوبة أمريكا بالأمم المتحدة: الصراع الفلسطيني الإسرائيلي لن يحل في مجلس الأمن الدولي