زوجة "قتيل فيلا نانسي" تخرج عن صمتها بتصريح صادم.. ما الذي فعلتيه يا نانسي؟

مشاركة
نانسي عجرم زوجها فادي الهاشم نانسي عجرم زوجها فادي الهاشم
دار الحياة 07:50 م، 14 يناير 2020


أضحى مقتل الشاب السوري في فيلا الفنانة اللبنانية نانسي عجرم قضية رأي عام عربي، إذ تتكشف معلومات جديدة مع مرور كل دقيقة على الحادثة، آخر تلك التصريحات تمثلت في خروج زوجة الشاب السوري محمد الموسى الذي قتل على يد زوج الفنانة نانسي عجرم عن صمتها والحديث عن القضية.

وقالت زوجة الشاب السوري محمد الموسى: "لو افترضنا أن زوجي محمد الموسى حاول السرقة من فيلا نانسي عجرم، ماذا كان سينقص من أموال نانسي؟"، مشددةً على أنَّ زوجها رجل متدين، ولا يمكن أن يقدم على خطوة مثل جريمة السرقة.

وأوضحت زوجة الشاب السوري في تصريحٍ صحفي لقناة الجديد اللبنانية "من المستحيل أن يقدم زوجي على جريمة السرقة، وإن فعلها هل كان سينقص شيئا من أموال نانسي"، متسائلة بحرقة "ما الذي فعلتيه يا نانسي أنت وزوجك؟، ما فعلتموه حرام، لقد يتمتم أولاده ما عندكن قلوب".

يشار إلى أنَّ موقع نواعم اللبناني كشف عن السبب الحقيقي الذي دفع زوج نانسي عجرم فادي الهاشم قتل الشاب السوري محمد الموسى بـ"16 طلقة".

وكشف الموقع النقاب عن أنَّ اقتحام الشاب السوري محمد الموسى فيلا نانسي عجرم لم يكن بدافع السرقة، مشيراً إلى أنَّ الشاب المقتول محمد الموسى طلب صراحة من فادي الهاشم أنْ يرى زوجته نانسي عجرم، وهو ما استفز الهاشم الذي أصابه بـ 16 طلقة في أنحاء متفرقة من جسده.

وذكر الموقع أن زوج نانسي عجرم فادي الهاشم استغرب طلب الشاب السوري محمد الموسى، إذ اعتبر أن الطلب ليس منطقياً البتة، وأنه اقتحام للخصوصية، ما دفعه لإطلاق نحو 16 طلقة من مسدسه، ليرديه قتيلاً.

وأضحت قضية الشاب السوري الذي قُتِلَ في منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم على يد زوجها فادي الهاشم قضية رأي عام، لاسيما مع تَكَشُفِ معلومات جديدة في القضية تشير إلى احتمالية ضلوع نانسي وزوجها في تضليل العدالة من خلال التشويش على سير القضية عبر رواية مجتزأة عن الحادث الذي أضحى حديث الشارع العربي.

وكشفت وسائل إعلام لبنانية النقاب طلب محامي عائلة القتيل قاسم الضيفة، بضرورة إعادة الاستماع للفنانة نانسي عجرم واخضاعها للفحص الشرعي (العدلي) لمعاينة الجروح والكدمات التي تدعيها نانسي، إلى جانب تفريغ كافة هواتف المحمول التابعة للقتيل والمدعي عليه والعاملين في المنزل.

ولاتزال قضية قتل شاب سوري في فيلا نانسي عجرم مادة للجدل على مواقع التواصل الاجتماعي والإعلام العربي، بعد أن أضحت قضية رأي عام، بسبب تشكيك جهات عدة بدقة الرواية التي ساقها زوج الفنانة نانسي عجرم الطبيب فادي الهاشم.