في ظروف من العبودية.. حاخام "إسرائيلي" يحتجز النساء ويستغلهن جنسياً

مشاركة
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
01:33 م، 14 يناير 2020

قالت الشرطة الإسرائيلية أن حاخام إسرائيلي في الستينات من عمره قام باحتجاز عشرات النساء في ظروف عبودية بمجمع سكني في مدينة القدس المحتلة.

وأضافت الشرطة الإسرائيلية في بيان صحفي أصدرته أمس الإثنين:" بعد إجراء تحقيق سري للغاية، داهمت الشرطة مجمعاً سكنياً وسط مدينة القدس، كان قد أقيم  في مجتمع مغلق تماما به العشرات من النساء في ظروف العبودية".

وأشارت :" أن الحاخام قام باحتجاز بعض النساء لمدة تزيد عن 10 سنوات، في مجمع يضم 3بنايات كبيرة".

وأردفت :" أنه تم اعتقال 8 نساء يشتبه في ضلوعهن وتعاونهن مع الحاخام الإسرائيلي".

وتابعت الشرطة إلى أنه يشتبه في أن بعض النساء تعرضن للعبودية والاستغلال الجنسي، إضافة إلى أن بعض النساء أجبرن على وضع أيديهن في النار لمعرفة ما الذي سيشعرن به في نار جهنم.

 في السياق ذاته قال موقع صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية:" أنه تم التحقيق في وضع المجمع قبل أكثر أربعة، ولكن تجدد التحقيق مؤخراً بعد فرار بعض النسوة، وإدلائهن للسلطات الإسرائيلية  بمعلومات عنه، إذ طفت خلال التحقيقات الجديدة أدلة تشير إلى وجود مجتمع للمتدينين يعمل تحت رعاية مؤسسة نسائية هناك، عاشت فيه النساء مع أطفالهن بمجمع سكني مزدحم، مع قولهن بأن رئيس المؤسسة يسئ إليهن بشكل ممنهج ".