واشنطن توجه تحذيراً للقيادة العراقية وتؤكد قدرتها على حماية مواطنيها

مشاركة
مايك بومبيو مايك بومبيو
واشنطن-دار الحياة 04:09 م، 01 يناير 2020

أكد وزير الخارجية الأمريكي "مايك بومبيو"،أن بلاده ستقوم بحماية مواطنيها بعد  اقتحام سفارته في العاصمة العراقية "بغداد" من قبل أنصار الحشد الشعبي الموالي لطهران.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكي "مورغان أوتاغوس":" إن الوزير بومبيو أجرى اتصالات مع كل من الرئيس العراقي برهم صالح، ورئيس حكومة تصريف الأعمال عادل عبد المهدي وأبلغهم أن الولايات المتحدة ستقوم بحماية مواطنيها الموجودين بالعراق والخليج العربي".
من جهتهم، أكد المسؤولون العراقيون أنهم سيتعاملون مع مسألة حماية وأمن المواطنين الأمريكيين بأهمية بالغة.
وصرح بومبيو في تغريدة له عبر حسابه الشخصي على تويتر:" لقد رددنا بشكل دفاعي على الهجوم الإيراني بالوكالة والذي أسفر عن مقتل مواطن أمريكي وجرح عدداً من الجنود الأمريكيين والعراقيين، والآن مليشيات مدعومة من طهران تهدد سفارتنا في العاصمة بغداد.

اقرأ ايضا: مخالفون لحظر التجوال يتحدون الحكومة العراقية.. ومحافظ النجف يخرج عن طوره!