الولايات المتحدة والإمارات تتفقان سوياً على مواجهة سلوك إيران

مشاركة
بومبيو ومحمد بن زايد بومبيو ومحمد بن زايد
واشنطن-دار الحياة 09:17 ص، 31 ديسمبر 2019

اتفقت كل من الولايات المتحدة والإمارات على أن الضربات الأمريكية الأخيرة بالعراق تهدف لحماية مصالح التحالف الدولي.
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، إن وزير الخارجية مايك بومبيو وولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد اتفقا على أن الضربات الجوية التي شنتها القوات الأمريكية بالعراق تهدف لحماية مصالح التحالف الدولي في المنطقة، وكانت للدفاع عن النفس ومبررة وملائمة".
وأضاف بومبيو:" تحدثت مع الشيخ محمد بن زايد حول الضربات والهجمات ضد قوات التحالف الدولي بالعراق الجمعة الماضية".
وأشار بومبيو أن الإمارات والولايات المتحدة ستواصلان العمل سوياً لمواجهة سلوك طهران المزعزع للاستقرار في العالم.
وأعلن وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر اليوم أن الهجمات والضربات الجوية استهدف خمسة أهداف لمليشيا "حزب الله" منها ثلاث ضربات في العراق، واثنتين في سوريا.
وأفاد إسبر:" أنه ناقش مع الرئيس ترامب خيارات أخرى بعد الضربات التي استهدفت مليشيا حزب الله في العراق وسوريا.
الجدير بالذكر أن الجيش الأمريكي شن أول أمس الأحد ضربات جوية استهدفت خمس منشآت لمليشيا حزب الله العراقي الموالية لطهران، بعد يومين فقط من  مقتل أمريكي بهجوم على قاعدة عسكرية في محافظة كركوك.

اقرأ ايضا: الولايات المتحدة تفرض عقوبات على 13 كياناً أجنبيا.. لماذا..؟