خلاف بين مجلسي النواب والشيوخ حول عزل ترامب

مشاركة
خلاف بين مجلسي النواب والشيوخ حول عزل ترامب خلاف بين مجلسي النواب والشيوخ حول عزل ترامب
واشنطن-دار الحياة 01:35 م، 24 ديسمبر 2019

احتدم سجال حاد بين رئيس مجلس النواب الأمريكي "نانسي بيلوسي" أمس الاثنين، مع زعيم الأغلبية بالحزب الجمهوري بمجلس الشيوخ" ميتش ماكونيل"، بشأن التهم الموجهة ضد الرئيس دونالد ترامب لاستغلال منصبه، وعرقلة عمل الكونجرس. 
وقالت رئيس مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، مع بدء إجراءات محاكمة ترامب:" حتي اللحظة لم تستكمل اللجنة من تشكيل فريق العمل لمواكبة محاكمة ترامب في مجلس الشيوخ".
وأضافت بيلوسي في تغريدة لها على " تويتر": أنه لا يمكن لمجلس النواب أن يختار ممثليه بإجراءات العزل قبل أن نعرف ماهية المحاكمة التي سيجريها مجلس الشيوخ".
 وفي شهر يناير/ كانون الثاني من العام 2020، سيشكل مجلس النواب فريق ادعاء لمحاكمة ترامب أمام مجلس الشيوخ، ويشغل الجمهوريون في مجلس الشيوخ ثلاثة وخمسين مقعداً من أصل مئة، ما يعطيهم حق الفيتو لمنع المحاكمة.
ويتعرض ترامب لاتهامين وسط خلاف مع زعيم الأغلبية بالحزب الجمهوري ميتش ماكونيل حول شكل المحاكمة، ويطالب الديمقراطيون بإدلاء أربعة مستشارين" حاليين وسابقين" للبيت الأبيض على صلة مباشرة بملف أوكرانيا بشهادتهم أمام مجلس الشيوخ.
كما أن  " بيلوسي"، لم تتسلم لائحة اتهام والتي صادق عليها مجلس النواب الأسبوع الماضي.  
ومنع ترامب المستشارين الأربعة المعنيين من الإدلاء في شهاداتهم أمام مجلس النواب، ويعتبر الديمقراطيون أن مثول هؤلاء المستشارين سيعزز موقف الحزب أمام مجلس الشيوخ، حيث يتطلب عزل الرئيس ترامب غالبية ثلثي المجلس.
وحول منع ترامب للمستشارين الأربعة من الإدلاء في شهاداتهم أمام مجلس النواب قالت بيلوسي :" إن ترامب حجب شهوده ووثائقه عن الشعب الأمريكي ومجلس النواب، على خلفية شكاوى زائفة عن إجراءات مجلس النواب"وتساءلت باستنكار :" ما حجته الآن؟".
وصوت مجلس النواب الأمريكي الأسبوع الماضي، على إطلاق إجراءات عزل الرئيس ترامب بتهمة استغلال السلطة لممارسته الضغوط على الرئيس الأوكراني "فولوديمير زيلينكسي" من أجل فتح تحقيق بحق المرشح الديمقراطي جو جوبايدن والذي يعتبر الأوفر حظاً لمواجهة ترامب في الاستحقاق الرئاسي في العام 2020.

اقرأ ايضا: لجنة الفتوى في الجزائر تحرم نشر شائعات حول كورونا وتعتبرها من الكبائر