دعماً لقضية الإيغور.. مناصرون يغردون الصين تقتل المسلمين

مشاركة
دعماً لقضية الإيغور.. مناصرون يغردون الصين تقتل المسلمين دعماً لقضية الإيغور.. مناصرون يغردون الصين تقتل المسلمين
بكين_دار الحياة 11:28 م، 23 ديسمبر 2019

دشن مغردون على موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" هاشتاغ  حمل إسم "الصين تقتل المسلمين"  وذلك دعماً ومساندةً للأقليات المسلمة في الإيغور الذين يتعرضون للإضطهاد في الصين .

واتسعت حملة الانتقادات للصين على مواقع التواصل الاجتماعي بلغات كثيرة ، ومن جنسيات مختلفة، ما يُشير إلى حالة الوعي التي بدأت تطفو على السطح  بسبب خطورة ما يعاني منه مسلمو الأويغور في شينغيانغ من عمليات قتل و تنكيل واعتقال ومراقبة، وقمع لحرياتهم الدينية والإنسانية.

اقرأ ايضا: إسرائيل تتعاون مع الصين لبناء منشأة طارئة لإجراء آلاف إختبارات كورونا يومياً

إضطهاد مسلمي الإيغور

ويقول ناشطون حقوقيون من الأقليات العرقية المضطهدة في الإيغور ومنظمات حقوق إنسان عالمية : إن الصين تعتقل نحو مليون شخص من المسلمين، في معسكرات لـ"تلقينهم" سياسيا، ودفعهم  لتبني عقيدة  الحزب الشيوعي الصيني" الهان"  (الأغلبية العرقية في الصين) .

وتنفي بكين هذا العدد، وتزعم أن هذه المعسكرات ليست سوى مراكز للتأهيل المهني لمكافحة "التطرف" و"الإرهاب"، ولمساعدة السكان في العثور على وظائف.

ونستعرض عدداً من التغريدات التي تفاعلت على هاشتاغ الصين تقتل المسلمين

قال" أبو عثمان البحريني": #الصين_تقتل_المسلمين اللهم انصر إخواننا في تركستان وفي كل مكان  اللهم عليك بأعداء الإسلام اللهم عليك بأعداء الإسلام اللهم منزل الكتاب ومجري السحاب وهازم الأحزاب اهزمهم وانصرنا عليهم".

وغردت: بنت اليمن الجريح" على هاشتاغ الصين تقتل المسلمين": قتل وتشريد المسلمين في كل مكان..ولا احد يتكلم ونحن مشغولين بقتل بعضنا البعض حسبنا الله ونعم الوكل.اسف ياكل مسلم مضطهد فنحن مشغولين بقتل بعضنا".

وعلق" الرُبُعْ" على هاشتاغ الصين تقتل المسلمين : #الصين_تقتل_المسلمين يا صغيرتي انتصرنا عندما كان فينا صلاح الدين  وعندما غاب صلاح الدين هزمنا ولن ننتصر حتى يعود صلاح الدين وذلك لم يكن الا بعد صلاح الدين .