مصدر أردني ينفي طلاق الأميرة هيا ويؤكد رفضها الإحتكام للقضاء الإماراتي

مشاركة
الأميرة هيا وزوجها الشيخ بن راشد الأميرة هيا وزوجها الشيخ بن راشد
عمان_دار الحياة 11:33 م، 18 ديسمبر 2019

نفى مصدر أردني مطلع  صحة ما نشر عن صدور حكم  بطلاق الأميرة الأردنية "هيا بنت الحسين" من زوجها حاكم إمارة دبي "الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ".

وقال المصدر لـ"دار الحياة": أن مسألة طلاق الأميرة هيا من زوجها الشيخ محمد بن راشد، قضية شكلية  لافتا  إلى أنه وفقا  للشريعة الإسلامية ، يجوز للزوجة الطلاق في  حال الإبتعاد أو الفراق بين الزوجين مدة تزيد عن الستة شهور ، مشيرا إلى أن الأميرة هيا هربت من زوجها منذ أكثر من سبعة شهور .

وأضاف: أن الأميرة هيا حريصة على أن لا يتم فرض أي شيء على نجليها، لذلك هي معنية تماما  بالحصول على الحق بحضانة نجليها حتى بلوغهم للسن الذي يمكنهم فيه أن يحددوا هم مستقبلهم بمفردهم، لافتا إلى أن نجلي الأميرة هيا ( الجليلة 13عاما، وزايد 8 سنوات ) يتمتعان بالصفة الدبلوماسية الممنوحة لوالدتهما  في العاصمة البريطانية " لندن"، بالإضافة أنهما يعتبران جزء لايتجزأ من الأسرة الأردنية الهاشمية ، مشيرا إلى أنهما طفلي الأميرة هيا بنت الحسين (..) وهذا الوضع الإستثنائي يعطيها الحق في منحهما الجنسية الأردنية   

وكشف المصدر لـ"دار الحياة" عن عزم الأميرة هيا تشكيل طاقم وصاية من ثلاثة أشخاص يضمها بالإضافة لشقيقها "الأميرعلي بن الحسين " وكذلك محاميها.  

ولفت إلى أن محامي زوجها الشيخ محمد بن راشد أبدى رغبته في أن يتم تسوية النزاع بينهما بما فيها إجراءات الطلاق وفق قانون  دولة الإمارات ، لأن عقد قرانهما تم تسجيله في الإمارات.

اقرأ ايضا: العراق يجدد رفضه القاطع للتطبيع مع إسرائيل ويؤكد دعمه الثابت للقضية الفلسطينية

وقال المصدر: أن الأميرة هيا رفضت ذلك بتاتا، أولا لأن عقد زواجهما جرى في العاصمة الأردنية عمان، ثانيا لأن القانون الإماراتي يبخس بحق المرأة ، بالإضافة إلى أن مكانته الخاصة كنائب رئيس دولة الإمارات ووزير الدفاع وحاكم لإمارة دبي ستجعله فوق القانون، وزاد: أن الأميرة هيا متمسكة تماما بالإحتكام لأيا من القانونين سواء البريطاني أو الأردني، موضحا بأن ذلك حق لها وفقا للقانون .