بعد قطيعة دامت 23 عام.. بومبيو : واشنطن تقرر البدء بإجراءات تبادل السفراء مع السودان

مشاركة
واشنطن تقرر البدء بإجراءات تبادل السفراء مع السودان واشنطن تقرر البدء بإجراءات تبادل السفراء مع السودان
واشنطن_دار الحياة 08:08 م، 04 ديسمبر 2019

أكد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، اليوم الأربعاء أن الولايات المتحدة والسودان قررا إستئناف عودة السفراء لكلا البلدين بعد فترة انقطاع دامت 23 عاما.

وأوضح بومبيو: أن الولايات المتحدة تخطط لتفعيل عودة العلاقات الدبلوماسية مع السودان من خلال "بدء عملية تبادل السفراء".

اقرأ ايضا: بيلوسي تطلب رسمياً البدء بصياغة لوائح إتهام ضد ترامب لعزله

وصدر بيان عن الخارجية الأمريكية حصلت عليه "دار الحياه" ، تناول  لقاء وكيل الخارجية للشؤون السياسية دايفيد هيل بنظيره السوداني " عبد الله حمدوك" في العاصمة واشنطن .

وأوضح البيان : أن هيل ناقش مع حمدوك تعزيز العلاقات الثنائية بين البدين، بالإضافة إلى الجهود المبذولة للإسراع في تحقيق سلام نهائي بين الحكومة السودانية الحالية  والمعارضة المسلحة.

وطالب وكيل الوزارة الأمريكية الوزارة دعم رئيس الوزراء السوداني لتعزيز التقدم في خريطة الطريق السياسية لجنوب السودان.

وأكد المسؤول الأمريكي على الهدف المتمثل في استكمال تشكيل الحكومة الانتقالية من خلال تأليف المجلس التشريعي الانتقالي.

الجدير بالذكر أن واشنطن أغلقت سفارتها في الخرطوم عام 1996، بسبب توتر العلاقات بينهما، ومنذ ذلك الحين والولايات المتحدة تفرض عقوبات اقتصادية ومالية على السودان، بالإضافة  إفى تصنيفها ضمن الدول الداعمة للإرهاب.

اقرأ ايضا: بعد توقفها ثلاثة أشهر.. عودة استئناف المحادثات بين واشنطن وحركة طالبان 

يشار إلى أن التطبيع في العلاقات بين أمريكا والسودان كانت بدايته عام 2017 حيث تم رفع العقوبات عن الخرطوم في ذلك الوقت، وتسعى السودان حاليا إلى حذف إسمها من لائحة الدول الإرهابية.