بعد القرار الأمريكي بشِأن مستوطنات الضفة.. نتنياهو: واشنطن تصحح ظلماً تاريخياً

مشاركة
نتنياهو/ بومبيو نتنياهو/ بومبيو
تل أبيب_دار الحياة 10:42 م، 18 نوفمبر 2019

أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عن شكره لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو والإدارة الأمريكية على قرارهما إعتبار المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية غير مخالف للقانون الدولي .

وقال نتنياهو في سلسلة تغريدات على حسابه الخاص موقع "تويتر": "رفضت الإدارة الأمريكية اليوم بشكل واضح لا لبس فيه المزاعم الكاذبة التي ادعت بأن الإستيطان الإسرائيلي في يهودا والسامرة يتناقض بشكل أساسي مع القانون الدولي. الولايات المتحدة  إعتمدت سياسة مهمة تصحح ظلما تاريخيا".

وأضاف: "هذه السياسة تعترف بأن الشعب اليهودي ليس غريبا على يهودا والسامرة". وشدد: "حقنا في  يهودا والسامرة ينبع في مقدمة الأمر من العلاقة التاريخية طويلة الأمد التي تربط شعبنا بأرض إسرائيل".

وأوضح رئيس الوزراء الإسرائيلي المؤقت على تويتر:"سياسة الرئيس ترامب محقّة أيضا بحيث أنها تجزم بأن أولئك الذين يرفضون شرعية الاستيطان الإسرائيلي في يهودا والسامرة – لا يعترفون بالحق التاريخي وبالواقع على الأرض فحسب بل يعرقلون أن إحتمالية إجراء مفاوضات مباشرة للسلام.

وأشار :"تحديد شرعية الاستيطان في يهودا والسامرة يعود للمحاكم الإسرائيلية وليس لمحاكم دولية منحازة. المؤسسة القضائية الإسرائيلية أُثبتت نفسها في هذا الشأن وستبقى الجهة الأكثر مناسبة للحسم في تلك الأمور".

وأضح نتنياهو في تغريداته:"يمكن حل الخلافات بين دولة إسرائيل وجيرانها الفلسطينيين من خلال عملية تفاوضية وليس من خلال أحكام قانونية دولية مرفوضة. دولة إسرائيل مستعدة لإجراء مفاوضات سلمية مع الفلسطينيين إلى جانب الحفاظ على الإستيطان في يهودا والسامرة.

وشكر بومبيو والإدارة الأمريكية وقال: "نشكر الرئيس ترامب ووزير الخارجية بومبيو والإدارة الأمريكية على وقوفهم الحازم إلى جانب مبادئ الحق والعدالة. ندعو دولا أخرى إلى الوقوف إلى جانب إسرائيل وإلى جانب السلام وإلى إعتماد الموقف الأمريكي الهام".

يشار إلى أن وزير الخارجية الأمريكي أعلن مساء اليوم الإثنين أن الإدارة الأمريكية برئاسة دونالد ترامب لم تعد تعتبر المستوطنات الإسرائيلية المقامة على أراضي الفلسطينيين بالضفة الغربية مخالفة للقانون الدولي .