بعد إسراء غريب..تعرف على تفاصيل وفاة فتاة فلسطينية في ظروف غامضة

مشاركة
مرح هاني العيساوي مرح هاني العيساوي
دار الحياة 03:58 م، 12 أكتوبر 2019

من منا لم يسمع عن مقتل الفتاة الفلسطينية إسراء غريبة التي قتلت بطريقة وحشية وهزت الأوساط والعربية والفلسطينية والعالمية ولم يمضي الا بضعة شهور على وفاة إسراء غريب حتى ظهرت قصة وفاة فلسطينية جديدة تدعي  مرح هاني العيسوي في ظروف غامضة.

وانتشرت على منصات مواقع التواصل الاجتماعي معلومات وأخبار غير دقيقة مما دفع وزارة الصحة الفلسطينية للتعقيب على قصة الفتاة الفلسطينية وتوضع الملابسات التي أثارت العديد من التساؤلات لدي الجمهور الفلسطيني التي ما زال يستذكر مقتل الفناة الفلسطينية إسراء غريب قبل نحو شهرين.

اقرأ ايضا: هل تشبه قضية اسراء غريب .. وفاة فتاة فلسطينية في ظروف غامضة على يد والدها بغزة

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية أن كل ما يشاع عبر منصات التواصل الاجتماعي حول سبب وفاة الطالبة بجامعة بير زيبت مرح هاني العيساوي لا يمت للحقيقة بصلة نهائياً.

وأضافت وزارة الصحة في بينها نشرته أمس الجمعة :" أن الفتاة الفلسطينية مرح هاني العيسوي كانت تتبرع  بالدم في جامعة بيرزت أثناء حملة قام بها بنك الدم المركزي بتاريخ 17 من أيلول /سبتمبر الماضي ، وبعد ذلك جري نقلها إلي مستشفى هداسا الإسرائيلي داخل إسرائيل ، و قد شخصت حالتها على أنها مصابة بفايروس غير معروف.

وأشارت الوزارة في بيانها بعد عينات تبرع دم الفتاة الفلسطينية تفحص الوحدات المتبرع بها للتأكيد على سلامتها وخلوها من أمراض الكبد الوبائي والإيدز والسفلس.

 وأضافت وزارة الصحة الفلسطينية أنها أجرت فحص متخصص آخر للفتاة الفلسطينية للكشف عن الأجسام المضادة حيث كانت وحدة المتبرعة بها من قبل الفتاة مرح هاني العيسوي سليمة من ناحية فايروس الكبد الوبائي ،الا أن شقيق الفتاة الفلسطينية مرح العيسوي اتصل على بنك الدوم المركزي أثناء عملية فحص وحدات وطالب بإتلاف وحدة الدم الخاصة بشقيقته بسبب تشخيصها بإصابتها بفايروس وقام لحظتها بنك الدم المركزي بإجراء فحصص متخصص اخر على وحدة الدم بالمتبرعة بها من قبل المتوفية وتبين وجود أجسام مضادة غريبة فيها.

وتابعت الوزارة ان عمليات التبرع في الدوم تكون دائما آمنة من خلال استخدام إبرة تستخدم لمرة واحدة فقط وتكون مغلفة معمقة.

واستنكرت الوزارة بشدة ما يتم الترويح له عن إصابة الفتاة الفلسطينية مرح هاني العيساوي بالفايروس نتيجة التبرع وتلوث إبرة السحب مشددة على أن هذه متل هذه الشائعات مقلقة وغريبة وأن الفايروس التي اصيبت فيها الفتاة  لمن يكون من عملية التبرع بالدم  بل كانت من أعراض كانت تعاني منها الفتاة  قبل تبرعها بالدم حسب إفادة أهلها .

 

اقرأ ايضا: مصادر فلسطينية: دعوة الرئيس عباس للإنتخابات هي إستجابة لمطالب عربية بتجديد شرعيته