الحكومة الإسرائيلية تعقد اجتماعها الأسبوعي الأحد المقبل في منطقة الأغوار

مشاركة
الحكومة الإسرائيلية "أرشيف" الحكومة الإسرائيلية "أرشيف"
تل أبيب-دار الحياة 12:27 م، 12 سبتمبر 2019

قالت الإذاعة الإسرائيلية، اليوم الخميس، أن الحكومة قررت عقد اجتماعها الأسبوعي الأحد المقبل في منطقة الأغوار)، تأكيدا على نية نتانياهو ضم منطقة غور الأردن إلى السيادة الإسرائيلية.
وأعلن نتانياهو الذي يخوض حملة انتخابية عزمه "إقرار السيادة على غور الأردن والمنطقة الشمالية من البحر الميت"، مؤكداً أنّ هذا الإجراء سيطبق "على الفور" في حال فوزه بالانتخابات المقبلة.
وأثارت تصريحات نتانياهو تنديدا فلسطينياً وعربياً ودولياً، حيث اعتبر الاتحاد الأوروبي عبر الناطق باسمه أن مشروع الضم الذي أعلنه نتانياهو يقوض "إمكانات حل الدولتين وفرص السلام الدائم".
وتقع منطقة غور الأردن على الضفة الغربية من نهر الأردن، وتشكل نحو 30 في  المائة من الأراضي المحتلة عام 1967 بمساحة تبلغ نحو 2400 كيلومتر مربع، وتقع معظم أراضي الغور في منطقة تصنيف "ج" بالضفة الغربية، والتي تشكل الغالبية العظمى من منطقة الأغوار بنسبة 88.3 في المائة، ويسيطر إسرائيل على 60 في المائة منها فعلياً.