ترامب.. نحن متحدون معكم في حزنكم

الولايات المتحدة تحيي "الذكرى 18" لهجمات الحادي عشر من سبتمبر

مشاركة
ذكرى 11-سبتمبر ذكرى 11-سبتمبر
واشنطن_دار الحياة 08:20 م، 11 سبتمبر 2019

أحيت الولايات المتحدة الأمريكية اليوم الأربعاء الذكرى 18 على هجمات 11 سبتمبر 2001 المدمرة، التي استهدفت أكبر رمز إقتصادي في برجي مركز التجارة العالمي .

واستقبل الرئيس الأميركي دونالد ترامب وزوجته ميلانيا، أهالي الضحايا وناجين في البيت الأبيض حيث أحيت ذكرى الهجمات بدقيقة صمت.

وألقى ترامب كلمة في هذه المناسبة حيث قال «نحن متحدون معكم في حزنكم، وندرك أنه لا يمكن مسح الألم، لكننا نحاول أن نقدم لكم كل ما لدينا».

وأضاف أن «هجمات 11 سبتمبر محفورة في روح كل أمريكي عاصر هذا اليوم المليء بالصدمة والفظائع والغضب العارم».

وشارك اليوم أقارب الضحايا ومواطنون وعناصر في الشرطة والإطفاء، إلى جانب قادة المدينة في تجمع أمام النصب التذكاري الوطني لضحايا الهجمات التي شكلت أعنف اعتداء يقع على الأراضي الأميركية.

وتوقف الحضور دقيقتي صمت في تمام الساعة 8:46 صباحا و9:03 صباحا، وهو ذات التوقيت الذي اصطدمت فيه الطائرتان المختطفتان بالبرجين الشمالي والجنوبي لمركز التجارة العالمي.

وفي السياق شارك حاكم ولاية نيويورك أندرو كوومو ورئيس بلدية مدينة نيويورك بيل دي بلازيو وسلفاه مايكل بلومبرغ ورودي جولياني المراسم التي استمرت أربع ساعات تقريبا.

فيما بات تقليدا سنويا، تلا أهالي الضحايا خلال المراسم، القائمة الطويلة للقتلى، وتحدثوا في كلمات قليلة تمجيدا لذكراهم.

وتخلد أمريكا ذكرى هذه الحوادث الأليمة بفعاليات تذكارية في مدينة نيويورك وبإضاءة الشموع، في محيط مركز التجارة العالمي، حيث وقعت الفاجعة.

كما تقام فعاليات تذكارية أيضا في البنتاجون وبالتحديد في مكان استهداف المبنى العسكري الأشهر في العالم.