وزير الخارجية المصري يزور الخرطوم غداً للقاء رئيسي "السيادي" و"الوزراء"

مشاركة
سامح شكري سامح شكري
القاهرة_دار الحياة 10:24 م، 08 سبتمبر 2019

يبدأ وزير الخارجية المصري سامح شكري زيارته إلى الخرطوم، غدا الاثنين، لإجراء مباحثات مع رئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان، ورئيس الوزراء عبد الله حمدوك، ووزيرة الخارجية أسماء عبد الله في إطار تدعيم العلاقات بين البلدين.

وفي وقت لاحق، قال بيان لوزارة الخارجية المصرية، إن شكري سيتوجه الإثنين، إلى الخرطوم، لإجراء مباحثات ثنائية مع الجانب السوداني في إطار تدعيم العلاقات.

وتشمل الزيارة، حسب البيان، عقد عدد من اللقاءات الهامة مع كل من عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس السيادي السوداني، وعبد الله حمدوك رئيس الوزراء، بالإضافة إلى أسماء عبد الله وزيرة الخارجية.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية أحمد حافظ "الزيارة تحظى بأهمية خاصة باعتبارها تؤسِّس لمرحلة جديدة من التعاون بين البلدين خلال المرحلة الانتقالية في السودان، وتُسهم في الوقوف على أوجه التضامن والدعم المصري في مواجهة تحديات تلك المرحلة من منطلق الروابط الأخوية والمصالح المشتركة بين البلدين".

اقرأ ايضا: النواب المصري يبحث غداً قرار السيسي فرض حالة الطوارئ في البلاد

ولفتت الخارجية إلى أن الزيارة تُمثل "فرصة لمواصلة التشاور والتنسيق بين الجانبين حول القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك".