متهما الدولة اللبنانية بـ"التفرج"

وزير خارجية البحرين ينتقد هجوم حزب الله على اسرائيل

مشاركة
وزير خارجية البحرين وزير خارجية البحرين
المنامة-دار الحياة 10:17 ص، 02 سبتمبر 2019

انتقد وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة هجوم حزب الله اليوم على إسرائيل، متهما الدولة اللبنانية بـ"التفرج" على التصعيد عند حدودها، وطلب من مواطنيه مغادرتها.
وقال الوزير البحريني في تغريدة على تويتر، "اعتداء دولة على أخرى شيء يحرمه القانون الدولي. ووقوف دولة متفرجة على معارك تدور على حدودها وتعرض شعبها للخطر هو تهاون كبير في تحمل تلك الدولة لمسؤولياتها".
وطالبت وزارة الخارجية البحرينية في بيان مواطنيها في لبنان بمغادرته فورا، وعزت دعوتها إلى "ما تمر به لبنان من أحداث وتطورات أمنية توجب على الجميع أخذ سبل الحيطة والحذر".
وأعلن حزب الله الأحد تدمير آلية عسكرية إسرائيلية في منطقة أفيفيم قرب الحدود الجنوبية للبنان، بينما رد الاحتلال الاسرائيلي بإطلاق عشرات القذائف على جنوب لبنان، ما أثار مخاوف من تصعيد خطير مع الحزب بعد أسبوع من التوتر المتصاعد.
وجاء هذا التصعيد بعد أيام من شن  الاحتلال الإسرائيلي هجوماً بطائرتين مسيرتين في ضاحية بيروت الجنوبية، وقال الحزب حينها إنهما كانتا محملتين مواد متفجرة.
ووصف الوزير البحريني ذاته في وقتها الغارات الإسرائيلية على سوريا ولبنان والعراق، بأنها "دفاع عن النفس"، وقال إن "إيران هي من أعلنت الحرب علينا، بحراس ثورتها وحزبها اللبناني وحشدها الشعبي في العراق وذراعها الحوثية في اليمن وغيرهم. فلا يلام من يضربهم ويدمر أكداس عتادهم. إنه دفاع عن النفس".