العام المقبل

الخبير الإقتصادي "أبو غزالة" يحذر من أزمة إقتصادية ستجتاح العالم

مشاركة
صورة أرشيف صورة أرشيف
القاهرة_دار الحياة 02:09 ص، 25 اغسطس 2019

حذر الخبير الإقتصادي البارز "طلال أبو غزالة" من حدوث أزمة اقتصادية عالمية في عام 2020 ، أكثر من التي حدثت في عام 2008 وستكون مقرها الولايات المتحدة .

وأضاف أبو غزالة في برنامج تليفزيوني، أننا قادمون على أزمة إقتصادية بعلم الاقتصاد تسمى" كساد وغلاء" وستضرب العالم كله المرتبط بالدول العربية، مضيفا:" كما يقولون عندما تعطس أمريكا يصاب العالم بالإنفلونزا، والآن هكذا سيصاب العالم بالإنفلونزا الإقتصادية .

وأشار الخبير الإقتصادي نحن أمام مرحلة حساسة وخطرة، وتابع سأصدر تقريرا كاملاً من هذا الشهر عن هذا الموضوع والمراجع التي إستندت اليها بالتقرير .

وأكد الخبير أنه سيقدم في تقريره القادم اقتراحات وحلول سواء على مستوى الحكومة أو الشركات .

وقال أن الحلول لمواجهة هذه الازمة تختلف من دولة لأخرى ومن مؤسسة لمؤسسة، مؤكداً أن الدول النفطية ستستفيد من هذه الازمة .

وأضاف أبو غزالة يهمني أن تزيد الاستفادة لكل الدول العربية، وأنا مقيم في مصر من 50سنة، والوطن العربي بيتي، محذراً من أن القلق هو أن تأتينا الضربة ونحن غير مستعدون لها .

وأردف الخوف الأكبر أن مراكز الأبحاث تقول بأن الضربة سيليها حرب عالمية ثالثة بين الصين وأمريكا، مستدركاً بأن هناك صراع على قيادة العالم، وليس القيادة سياسية التي تعتبر شيئا ثانوي فقط، والأهم هو القيادة التقنية والاقصادية .

وأكد أن مشكلة أمريكا أنها لا تستطيع أن تتقبل أن الصين يتفوق عليها تقنيا واقتصاديا وبالتالي يجب أن تمنعها.

وتابع أبو غزالة  نحن أمام إما أن يجلس هذان القطبان لينشؤوا نظاما عالمياً جديدا يدار من( G2 ) قبل الحرب أو بعدها لا يوجد بديلا لذلك.

وقال أن الخوف الأكبر الآن من الربوت الإلكتروني الذي يمكن أن يسيطر على العالم ونحن نعمل عنده، موضحا ان الذكاء في الربوت يطور نفسه، وسيصل لمرحلة يصبح فيها أذكى من الإنسان ويتحكم به .

ولفت الخبير الاقتصادي أن هناك مراكز أبحاث في أمريكا وبالتحديد "قوقل" تعمل على إنتاج عقل متعلم، وذكر مثال لذلك:" لو عمري 6 سنوات يضعو هذا العقل ولا أحتاج لـ 19 سنة تعليم" .