بعد أن ذبح ابنته وعشيقها لممارستهما الفاحشة.. والد الفتاة يسلم نفسه للشرطة في مصر

مشاركة
جثة جثة
القاهرة -دار الحياة 07:17 م، 13 اغسطس 2019

أقدم أب بمساعدة نجله بذبح ابنته وعشيقها، ثم ألقيا بجثتيهما من شفة غرفة نومها بمنزل الأسرة، بعد ضبطها معه فى وضع مخل، بمحافظة البحيرة في مصر. 
وتلقى مدير أمن البحيرة اللواء مجدى القمرى، إخطاراً من اللواء محمد شرباش، مدير إدارة البحث الجنائى، بشأن بلاغ ورد إلى مركز شرطة دمنهور، من "الجلدانى. أ"، موظف بشركة إمداد أنابيب البترول، من عزبة سليمان يونس، التابعة لقرية زاوية غزال، بمركز دمنهور.
وخلال البلاغ اعترف الرجل بقيامه بالاشتراك مع نجله أحمد، بذبح ابنته فاطمة، صاحبة الـ16 سنة، وهى طالبة بالصف الأول الثانوى الأزهرى، وعشيقها "محمود. م"، 24 سنة، سائق توك توك، وإلقاء الجثتين من نافذة المنزل، بعد ضبطها معه فى وضع مخل، قبل أن يتوجه إلى مركز شرطة دمنهور، ليسلم نفسه وابنه للشرطة.
وبالفحص والمعاينة، تبين وجود جثتى المجنى عليهما أمام منزل والد الفتاة، وأكدت التحريات أنه فى أثناء عودة الأب من المقهى المجاور للمنزل خلال الساعات الأولى من فجر الثلاثاء، وبرفقته نجله أحمد، اكتشفا وجود الفتاة مع عشيقها فى وضع مخل داخل حجرة نومها يمارسان الرذيلة، فأحضر سكينا من المطبخ وشل حركتهما بمساعدة نجله، وقام بذبحها وعشيقها، وألقيا بالجثتين من الشرفة أمام المنزل.

اقرأ ايضا: رابط التسجيل في مسابقة وزارة التربية والتعليم لـ 120 ألف وظيفة في مصر