وظيفة الأحلام: عائلة تعرض 75 ألف دولار ورحلة حول العالم مقابل تعليم طفلين

مشاركة
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
08:29 م، 20 يوليو 2019

ذكر موقع "ميرور" البريطاني، قرّر زوجان الذهاب في سياحة لمدّة سنة ويريدان معلّم أو معلّمة لتعلّم طفليهما اللذين تتراوح أعمارهما بين ست وتسع سنوات.

ستكون الرحلة إلى أوروبا وآسيا واوستراليا وأميركا الشمالية، وستشمل الغوص إلى الحاجز المرجاني العظيم في اوستراليا. وستكون هناك أيضًا زيارة إلى ملاذ الفيلة في تايلاند، بالإضافة إلى رحلة إلى عالم والت ديزني في أميركا.

وسيحصل مقدّم الطلب المحظوظ على الراتب الضخم الذي يبلغ 164 جنيهاً إسترلينياً في اليوم أو 5000 جنيه إسترليني في الشهر أي حوالى 75000 دولار في السنة، وعليه فقط تعليم الطفلين لمدّة ست ساعات في اليوم مع تاريخ البدء في تشرين الأوّل. وسيحصل أيضًا على عطلة لمدّة 24 يومًا.

ويجب على كلّ من يتقدّم بالطلب أن يدرّس مجموعة من المواد بما في ذلك اللغة الإنكليزية والعلوم. وسيحصل مقابل ذلك على رحلة سفر وإقامة مجانية خلال الرحلة.

تدعو العائلة المؤلفة من أربعة أشخاص والمقيمة في لندن، المعلّم الخاص للانضمام إليها خلال رحلتها. إذ أراد الزوجان فرانك وأنطوانيت الاستمتاع بالحياة ولكنّهما لم يريدا  أن يقطعا السنة الدراسية لطفليهما.

وكتب الزوجان في إعلان الوظيفة على موقع TutorHouse.co.uk: "نحن زوجان نعيش في لندن مع ولدين (6 و9 سنوات) ونبحث عن مدرّس خاص لهما من شهر تشرين الأول لمدّة عام كامل، ولكن التعليم لن يكون في المنزل. إذ نعتزم السفر في فصل الخريف عبر أوروبا وآسيا وأوستراليا وأميركا الشمالية لمدة 12 شهرًا، ونحتاج إلى معلّم لمرافقتنا في رحلاتنا، وتقديم تعليم رائع لطفلينا. من المؤكّد أنّنا نريد أن يختبر الأولاد ثقافات مختلفة ويستكشفا العالم، وهذا النوع من التعليم حيوي ولا يمكن الحصول عليه بالبقاء في المنزل. مشكلتنا هي أنّنا لا نريدهما أن يفوّتا عامًا دراسيًا".

وأضافا: "قد يعتقد الكثير أنّنا مجنونان، لكنّنا نحلم دائمًا بالسفر. إنّ الخبرة في التدريس أمرٌ لا بدّ منه، وإذا كان المعلم يتحدث اللغة الفرنسية فهذا يعد بمثابة مكافأة حقيقية ولكن ليس ضرورة. وسيحصل المعلم على رواتب مرضية كاملة وعطلة لمدة 24 يومًا".

من جهته، علّق أليكس داير مؤسس موقع Tutor House على إعلان الوظيفة قائلاً: "في بعض الأحيان نتلقى طلبات غريبة وهذا الطلب فريد من نوعه وبالتأكيد شيء لم نره من قبل. كمدرّس سابق، يسعدني جدًا أن أرى أن العائلة لا تزال تضع احتياجات وأولويات أطفالهم التعليمية في المقدّمة، في الوقت الذي يذهبون فيه إلى قضاء إجازة طويلة".

اقرأ ايضا: اغلى سمكة في العالم 125الف.. ترند يتصدر السعودية

المصدر: "ميرور"