حَكَم برازيلية تتلقى "عرضًا جنسيًا غير أخلاقي" بعد أن أصبحت حديث السوشال ميديا

مشاركة
فرناندا كولومبو فرناندا كولومبو
دار الحياة- كيتو 03:03 م، 07 يوليو 2019

تصدرت حَكم برازيلية شقراء عناوين الصحف هذا الأسبوع بعدما قامت بحركة أثنى عليها كثيرون، لأنها أشاعت الابتسامة على وجوه المتفرجين.

وبحسب الفيديو المُتداول بكثرة على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد نادت الحَكَم "فرناندا كولومبو" البالغة من العمر 30 عامًا على أحد اللاعبين، خلال مبارة بالدوري الإكوادوري، ووضعت يدها في الجيب كما لو أنها تهم بسحب البطاقة الصفراء حتى توجه إليه إنذارًا.

لكن وضع اليد في الجيب كان مجرد حيلة، إذ ما إن اقترب اللاعب في نادي سبورتينغ برشلونة، كيتو دياز، حتى قامت "كولومبو"، بسحب منديل، ومررته على جبينها، كما لو أنها تمسح العرق.

 

وابتسمت الشابة الحكم على نحو بارز، ولم يستطع اللاعب بدوره أن يتمالك نفسه، فابتسم في لحظة فرح فيما كان يتوقع أن تجري معاقبته ببطاقة صفراء.

لكن على ما يبدو أن البعض حاول الاساءة للحَكم "كولومبو" خاصة بعد أن قفز عدد متابعيها على تطبيق "إنستغرام" الى أكثر من 347 ألف مُتابع.

وأشارت "كولومبو" الى أنها تلقت من أحد المتابعين عرضًا "جنسيًا غير أخلاقي"

ونشرت "كولومبو" عبر حسابها على "إنستغرام" (لقطة شاشة – Screenshot) لنص البريد الالكتروني الذي تلقته أرفقته بتعليق: "تلقيت هذه الرسالة الإلكترونية اليوم مما جعلني أشعر كأنني سلة مهملات لأنها تحتوي على اقتراح جنسي غير أخلاقي".

 

وتابعت: "أريد أن أخبر العالم أنني أريد فقط أن أفعل ما أحب وهو يعني العمل مع كرة القدم والصحافة. ​​من فضلك، احترم ذلك!"

وبحسب نص البريد الالكتروني، فإن العرض الذي تلقته "كولومبو" يتطلب منها "مقابلة العملاء" مقابل "سبعة آلاف" على الأقل في اللقاء، وهو ما أثار استياءها.