تدوينة مفاجئة للبرادعي..هل يدافع عن وردة

مشاركة
محمد البرادعي محمد البرادعي
دار الحياة- القاهرة 10:18 ص، 29 يونيو 2019

في تدوينة مفاجئة ومقتضبة غرد النائب السابق لرئيس الجمهورية العربية المصرية محمد البرادعي عن ضرورة احترام خصوصية الإنسان، التي هي حق أكيد لكل مواطن في المجتمع السوي.


وقال البرادعي في تدوينته:" الإنتهاك أو التعدي بأي شكل من الأشكال على حق كل انسان في الكرامة والخصوصية أمر لايمكن التجاوز عنه أو التهاون بشأنه. قيم إنسانية أساسية لا يقوم بدونها مجتمع سوي".


وتأتي تدوينة البرادعي عقب تدوينة أبو تريكة المثيرة للجدل على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، والتي كتب فيها :" قال علي ابن أبي طالب: إن كان لا بدّ من العصبية، فليكن تعصبكم لمكارم الأخلاق ومحامد الأفعال".


وحمل البعض التغريدة على أنها تعليقًا على الأزمة الدائرة والمشاجرات على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب أزمة تحرش عمرو وردة، وأثنت التعليقات على تدوينة "تريكة" المعروف عنه تحليه بحسن الخلق وابتعاده عن الأفعال المثيرة التي تضعه في أي موضع شُبهة.


ووصفت الإعلامية اللبنانية ليان دواد عقب تدوينته بأنه فخر العرب قائلة :" والله انت اللي فخر العرب.. أبوتريكة".


وقد تعرضت  ليان داود لموجة انتقادات بسب إعجابها بتدويتة تريكة، حيث شن أحد رواد تويتر هجوما عليها قائلا : " ماعندكيش مبداء ياليليان.. ابو تريكه الي كنتي بتقولي عليه اخواني بقى فخر العرب الان علشان بيزايد على زمايله".


يذكر أن البرادعي كان قد طالب في إحدى تدويناته بضرورة التفرقة بين الخلاف السياسي والفجر في الخصومة قائلا : " أرجو أن نستطيع يوماً ما أن نفرق، مهما كان حجم الغضب، بين الخلاف السياسي وبين  الفجر فى الخصومة؛ بين توجيه الاتهام وبين إعمال العدالة، بين تحري الحقيقة وبين الإفك. هناك حاجة ملحة إلي إرتقاء أخلاقي ونضج فكري".