حكومات الولايات المتحدة والنرويج والمملكة المتحدة تدين الهجمات العنيفة في السودان

مشاركة
المجلس العسكري السوداني المجلس العسكري السوداني
واشنطن - جيهان الحسيني 10:07 م، 05 يونيو 2019

دانت حكومات  كل من الولايات المتحدة الأمريكية والنرويج والمملكة المتحدة الهجمات العنيفة التي شهدها السودان يوم 3 حزيران/يونيو والتي أسفرت عن مقتل وإصابة المئات من المتظاهرين المدنيين السلميين.
واكدت  في بيان حصلت عليه "دار الحياة" من الخارجية الأمريكية  أن المجلس العسكري الانتقالي قد عرّض العملية الانتقالية والسلام في السودان للخطر من خلال الأمر بهذه الهجمات. 
ودعت إلى نقل السلطة بشكل متفق عليه إلى حكومة يقودها مدنيون كما طالب الشعب السوداني. 
ورحبت بالبيان  الذي صدر عن رئاسة الإتحاد الإفريقي وأكدت على دعمها للدور الهام الذي يلعبه الاتحاد في حل الأزمة في السودان، بما في ذلك مطالبته بالتسليم الفوري للحكم إلى حكومة بقيادة مدنية.
وأعربت الدول الثلاث أيضا عن قلقها الفعلي بشأن إعلان المجلس العسكري الانتقالي إيقاف المفاوضات مع قوى الحرية والتغيير والتراجع عن كافة الاتفاقات السابقة معها بشأن تشكيل حكومة مؤقتة وإجراء انتخابات في غضون تسعة أشهر. 
وشددت على أن الشعب السوداني يستحق عملية انتقال منظمة بقيادة مدنيين يمكنها أن تهيئ الظروف لإجراء انتخابات حرة ونزيهة، بدلا من انتخابات سريعة تفرضها قوات الأمن التابعة للمجلس العسكري الانتقالي.

اقرأ ايضا: واشنطن تدين استخفاف الحوثيين بحماية المدنيين ووصول المساعدات إلى العبدية باليمن