رغم العراقيل الإسرائيلية

20 ألف مصل أدوا صلاة الجمعة الثانية من رمضان بالحرم الإبراهيمي

مشاركة
الحرم الإبراهيمي الحرم الإبراهيمي
دار الحياة: الخليل 07:49 م، 17 مايو 2019

ادى نحو 20ألف مصل صلاة الجمعة الثانية من شهر رمضان المبارك في الحرم الابراهيمي الشريف بالخليل وسط اجراءات احتلالية مشددة.

 

فمنذ ساعات صباح اليوم، زحف آلاف المصلين من كافة مدن وقرى محافظة الخليل وخارجها نحو الحرم الابراهيمي، رغم اجراءات الاحتلال المشددة المتمثلة بانتشار أعداد كبيرة من جنوده في ساحات الحرم الخارجية وعلى أبوابه، واقامة الحواجز العسكرية والبوابات الالكترونية.

 

واكتظت كافة أروقة الحرم وساحاته الداخلية والخارجية بالمصلين، حيث استمعوا في خطبة الجمعة التي ألقاها مدير وإمام وخطيب الحرم الشيخ حفظي أبو سنينة التي تناول فيها فضائل هذا الشهر، كما تحدث عن الانتصارات التي حققها المسلمون في رمضان، وحث الجميع على التحاب والتسامح وعدم استغلال المواطن.

 

و أشار أبو اسنينة خلال الخطبة ، الى فضائل شهر رمضان، وبين ان الفتوحات والانتصارات الاسلامية كانت غالبيتها في هذا الشهر المبارك، ومنها فتح مكة وغزوة بدر الكبرى، ونوه الى ذكرى مجزرة الحرم التي تصادف الخامس عشر من رمضان.

 

وأكد أن الشعب الفلسطيني لن يستكين ولا يستطيع أحد تركيعه ومن يعتقد ذلك فهو مخطئ وواهم، وأنه سيواصل عمله وتجذره بارضه حتى ينال حريته ويقيم دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

 

وشدد على ضرورة التحلي بالصبر والصمود في سبيل الوطن والذود عن المقدسات، مشيرا إلى أهمية التحلي بالأخلاق المثلى في التعامل بين المواطنين خاصة في ساعات المساء ومع اقتراب موعد الافطار.

وأكد أهمية شد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك والحرم الإبراهيمي، والمواظبة على الصلاة فيهما من أجل حمايتهما من اعتداءات الاحتلال ومستوطنيه التي تهدف لإبعاد المسلمين عنهما وعن البلدتين القديمتين في القدس والخليل .