صفقة مثيرة لتبرئة المستوطن الذي أحرق عائلة دوابشة في نابلس

مشاركة
الطفل الناجي من المحرقة/ أحمد دوابشة الطفل الناجي من المحرقة/ أحمد دوابشة
دار الحياة: تل أبيب 02:59 م، 12 مايو 2019

 

ذكرت وسائل إعلام عبرية، يوم الأحد، أنه سيتم التوقيع على اتفاق بين فريق الدفاع عن المستوطن الإسرائيلي المشاركة في إحراق وقتل عائلة دوابشة في قرية دوما في مدينة نابلس عام 2015، والنيابة العامة الإسرائيلية لتبرئته من الجريمة.

 

وقالت القناة "السابعة" العبرية، أن الاتفاق يقضي باعتراف المستوطن بارتكابه جرائم مختلفة ضد الفلسطينيين، مع تعديل لائحة الاتهام ضده بشأن قضية عائلة دوابشة وعدم توجيه أي اتهام له بالقتل أو الحرق.

 

كما سيتم إلغاء بعض الاتهامات الخطيرة التي وجهت إليه بداية القضية وتبرئته من تورطه بإحراق كنيسة دورميتيون وتهم أخرى.

 

في حين يجري التفاوض بشأن عضويته في منظمة إرهابية وستستمر محاكمته بهذا الشأن.

 

ووصفت القناة بأن هذه الصفقة "مثيرة جدا" خاصةً بعد إصرار جهاز الشاباك طوال محاكمة المستوطن على أنه اشترك مع المستوطن عميرام بن أوليل في إحراق المنزل وقتل عائلة دوابشة.

وقالت مصادر قانونية إسرائيلية إن هذا يمثل انهيارا آخر لتحقيق الشاباك وطرحه للقضية ومن يقف خلف الحادث. مضيفةً إنه من المتوقع أن يساعد ذلك المستوطن الآخر بن أوليل على إثبات براءته. وفقا لما أوردته صحيفة " القدس "

 

اقرأ ايضا: محامي عائلة نزار بنات يكشف نتائج جلسة محاكمة قتلة الناشط السياسي الفلسطيني

ويذكر أن المحكمة المحلية في إسرائيل رفضت اعترافات المستوطن ذذاته والمستوطن الآخر بن أوليل، بعد أن قالا أنهما اعترفا تحت التعذيب، لكن تم قبول بعض اعترافات بن أوليل ومن المتوقع أن يستمر محاكمته.