توافق كبير بين السنوار والنخالة

قيادي في المقاومة الفلسطينية يكشف لـ"دار الحياة" كواليس مفاوضات القاهرة

مشاركة
يحيى السنوار_زياد النخالة يحيى السنوار_زياد النخالة
دار الحياة: جيهان الحسيني"خاص" 02:00 م، 07 مايو 2019

أكد قيادي كبير في المقاومة الفلسطينية أن رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة  يحيى السنوار والأمين العام لحركة الجهاد الاسلامي زياد النخالة كانا يقودان المفاوضات في القاهرة في أجواء مريحة وتفاهم بينما إلى حد كبير .

 

اقرأ ايضا: مصادر: تطورات مهمة وإيجابية في مفاوضات تبادل الأسرى بين إسرائيل وحماس برعاية مصر


وقال المصدر لمراسلة "دار الحياة"  إن الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة يصنعون المعجزات مؤكدا أن شعبنا كان يقاتل ونحن نفاوض باسمه مؤكدا ان مشهد البنايات السكنية وهي تقصف وتدمر كان صعب كثيرا علينا ..  أين سيذهب هؤلاء الناس في ظل الاجرام والارهاب الاسرائيلي.

 


وأكد المسؤول الفلسطيني الذي فضل عدم ذكر اسمه ان العدو تحت الاختبار بالالتزام بتنفيذ التفاهمات وتقديم التسهيلات اكثر في البضائع وادخالها إلى قطاع غزة موضحا ان هناك التزامات عملية من كل الاطراف تجاه غزة سواء من مصر او اسرائيل او قطر مؤكدا استعداد قطر لتقديم المساعدات . 

 


وقال:" إن الاجواء كانت صعبة لأننا كنا نفاوض أثناء القتال موضحا أن الوفد المفاوض تحدث  مع المصريين في مطالب غزة وشروط غزة .. 

 


واكد المصدر ان مسيرات العودة ستستمر والصيف سيكون حافلا؟؟!! مبينا ان شعبنا مقبل على احياء ذكرى النكبة في كل مخيمات العودة بشكل قوي.
وزعمت قناة 13 العبرية، امس الإثنين، أن خلافات نشبت بين أمين عام حركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة، ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، والمتواجدين في القاهرة بشأن اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه.

 

اقرأ ايضا: "دار الحياة": الجيش الإسرائيلي يعرقل وصول الفلسطينيين إلى المسجد الأقصى لأداء صلاة الجمعة


وبحسب القناة، فإن النخالة اعترض على الاتفاق وحاول تخريب المفاوضات التي كانت تجري في القاهرة، لكن حماس نجحت في فرض رغبتها على ضرورة وقف القتال، قبل أن يتوافق الجانبان على ذلك.