الجهاد الإسلامي كسر الحصار محدد نجاح الهدوء والمقاومة تبحث آليات الشروع تنفيذ التفاهمات

مشاركة
مصعب البريم الناطق باسم حركة الجهاد الاسلامي مصعب البريم الناطق باسم حركة الجهاد الاسلامي
11:20 ص، 06 مايو 2019

أكدّت حركة الجهاد الإسلامي، أن المقاومة الفلسطينية نجحت في الرد المناسب على العدوان، والدخول في حيز التهدئة بعد ردعه على عدوانه.
وقال المتحدث باسم حركةال مصعب البريم ": "القيادة السياسية لا تزال في مصر الذي نثمن دورها، لبحث آليات الشروع في تنفيذ التفاهمات".
وأكدّ البريم أنّ كسر الحصار هو محدد نجاح الهدوء المرتقب.
وشددّ على أن شعبنا ورغم ما قدمه من آلام وتضحيات، إلّا إنّ الاحتلال دفع الثمن تجاه عدوانه بحق أطفالنا ونسائنا، واستطاعت  المقاومة أن تردعه.
وحذر البريم الاحتلال من مغبة تكرار عدوانه، "فإن عاد لارتكاب أي حماقة ستكون المقاومة حاضره للرد عليه وردعه مجددا".
ودخلت التهدئة حيز التنفيذ مع حدود الساعة الرابعة والنصف من فجر الاثنين، بعد تصعيد استمر لثلاثة أيام.
واستشهد منذ بدء العدوان على غزة صباح السبت الماضي 25 فلسطينيا بينهم (3 سيدات و2 أجنة ورضيعتين وطفل)، في حين أصيب 177 آخرين بجراح مختلفة.
وردت المقاومة الفلسطينية بإطلاق مئات الصواريخ والقذائف تجاه مستوطنة "كرات جات" غربي "تل أبيب" ومستوطنات "غلاف غزة" وعسقلان وبئر السبع، موقعة 4 قتلى وعشرات الإصابات.

اقرأ ايضا: حماس والجهاد الإسلامي تهددان بعودة إطلاق الصواريخ إذا استمر تطرف المستوطنين بالقدس