غزة تحت النار،،

الرئيس الفلسطيني يندد بالعدوان الإسرائيلي على غزة ويطالب بحماية دولية

مشاركة
الرئيس الفلسطيني محمود عباس الرئيس الفلسطيني محمود عباس
دار الحياة: رام الله 10:35 م، 04 مايو 2019

ندد الرئيس الفلسطيني محمود عباس مساء السبت، العدوان الاسرائيلي المتصاعد على أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع ، وطالب عباس المجتمع الدولي بتوفير الحماية لشعبنا الفلسطيني.

 

اقرأ ايضا: أول تعليق إسرائيلي على اعتراض موكب رئيس الوزراء الفلسطيني بالضفة الغربية

وأكد الرئيس الفلسطيني على ان هذا الصمت على جرائم اسرائيل وانتهاكاتها للقانون الدولي، يشجعها على الاستمرار في ارتكاب المزيد من الجرائم بحق أبناء شعبنا الفلسطيني.

 

كما دان أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات بأشد العبارات تصاعد العدوان الإسرائيلي الآثم على قطاع غزة.

وحمل صائب عريقات الحكومة الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن تبعات هذا التصعيد الوحشي ضد أبناء الشعب من المدنيين والأبرياء العزل في القطاع، والذي أدى إلى مقتل 5 مواطنين فلسطينيين بما فيهم الرضيعة صبا أبو عرار (14 شهرا) ووالدتها الحامل.

 

ودعا عريقات مصر والأمم المتحدة لمتابعة الجهود والاتصالات لوقف العدوان الإسرائيلي، واستعادة الهدوء، كما طالب المجتمع الدولي بالتدخل العاجل ومحاسبة إسرائيل على جرائمها ضد الشعب، وإلزامها باحترام القانون الدولي وحقوق الإنسان، والإسراع في إنفاذ قرار الحماية الدولية العاجلة للشعب الفلسطيني.

 

من جهة أخرى، قال مسؤول إسرائيلي كبير، على اطلاع بالمشاورات التي أجراها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع قادة الجيش والأمن في مقر وزارة الجيش بتل أبيب، يوم السبت، إن التقديرات تشير إلى أن العودة للهدوء على جبهة قطاع غزة، لن تأتي على الفور، "وأمامنا يومان أو ثلاثة أيام من القتال".

 

وأضاف المسؤول وفق ما نقلته القناة "13" العبرية، أن نتنياهو أعطى أوامره خلال المشاورات بتوجيه ضربة قوية إلى قطاع غزة.

 

وفي الوقت ذات أفادت القناة الإسرائيلية نقلا عن مصدر أمني بأنه لم تكن هناك مناقشات حول مبادرات لوقف إطلاق النار.

 

وأعلن الجيش الإسرائيلي أنه قصف أكثر من 70 هدفا في قطاع غزة، وأنه ركز قصفه على مواقع تابعة لفصائل المقاومة الفلسطينية.

 

اقرأ ايضا: الرئيس الفلسطيني يهنئ زعيم كوريا الشمالية بذكرى تأسيس حزب العمل

و تواصلت الغارات الجوية الإسرائيلية على قطاع غزة منذ الصباح ما أسفر عن استشهاد 5 مواطنين و اصابة 30 آخرين بجراح مختلفة جراء التصعيد بينهم سيدة تبلغ من العمر 37 عاما واستشهاد جنينها "عبد الله" داخل احشائها وهي حامل به في الشهر السادس