محدثاستشهاد 3 فلسطينيين اثنين منهم من كتائب القسام

مشاركة
المدفعية الإسرائيلية المدفعية الإسرائيلية
دار الحياة: غزة 08:21 م، 03 مايو 2019

 

استشهد ثلاثة فلسطينيين اثنين منهم من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، وأصيب 50 آخرون، في قطاع غزة، مساء اليوم الجمعة، جراء قصف جيش الاحتلال الاسرائيلي موقعا لكتائب القسام "، واعتداء قواته على المتظاهرين المشاركين بجمعة الجولان عربية سورية ضمن فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار، شرقي القطاع.

اقرأ ايضا: كتائب القسام للأسرى في السجون الإسرائيلية: اقترب موعد حريتكم

 

وقال مراسل "دار الحياة" إن طائرات حربية إسرائيلية من نوع "اف 16" أطلقت عدة صواريخ تجاه موقع الكتيبة 13" التابع لكتائب القسام غربي مخيم المغازي" للاجئين الفلسطينيين وسط قطاع غزة.

 

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان لها، أنه استشهد جراء القصف كل من عبد الله إبراهيم محمود أبو ملوح (33 عاما)، من مخيم "النصيرات"، وعلاء علي حسن البوبلي (29 عاما) من المغازي.

 

من جانبه، أعلن متحدث باسم جيش الاحتلال في بيان له ان طائرة عسكرية أغارات على موقع عسكري تابع لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس في قطاع غزة ردًّا على تعرض قوة عسكرية لأطلاق نار بالقرب من السياج الأمني جنوبي القطاع والذي أدى إلى إصابة جندي بجروح متوسطة ومجندة بجروح طفيفة جدًا.

 

كما أعلنت وزارة الصحة في بيان آخر، عن استشهاد الشاب رائد خليل أبو طير (19 عاما)، مساء اليوم متأثرا بجراحه التي أصيب بها برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في البطن خلال مشاركته بجمعة الجولان عربية سورية ضمن فعاليات مسيرات العودة شرق مدينة خان يونس جنوبي القطاع.

 

كما أعلنت إصابة 50 متظاهرا فلسطينيا، بينهم 10 أطفال وسيدتين، أصيبوا "بجراح مختلفة"، من قبل الجيش الإسرائيلي، خلال مشاركتهم في المسيرات.

 

اقرأ ايضا: الخارجية الفلسطينية تعلن العثور على اثنين من المواطنين السبعة المفقودين في تركيا

ويشارك الفلسطينيون منذ الـ 30 من آذار/ مارس 2018، في مسيرات سلمية، قرب السياج الفاصل بين قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، للمطالبة بعودة اللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا منها في 1948 وكسر الحصار عن غزة.